الصادق يوسف :السيسي لايحتاج للمال وترك أوربا ورفاهيتها وأتى لدارفور لخدمة أهل الإقليم

الصادق يوسف :السيسي لايحتاج للمال وترك أوربا ورفاهيتها وأتى لدارفور لخدمة أهل الإقليم

قطع وزير الزراعة بالسلطة الاقليمية والقيادي بحركة العدل والمساواة (دبجو ) الصادق يوسف, ان السلام هو الخيار الاوحد في دارفور معددا ثمرات السلام وحرض المواطنين بالا يستمعوا لكلام المتربصين واعداء السلام وطالب المواطنين بالوقوف وراء رئيس السلطة دكتور التجاني السيسي.
وقال في لقاء جماهيري بمناسبة افتتاح سد سيل قضيم بمنطقة وادي الكوع بالفاشر امس, ان دكتور السيسي لم يأت لدارفور من اجل المال وليس محتاجا له لينهبه وقد ترك اوربا ورفاهيتها من اجل ان يقدم خدمة لاهله ويجب ان نقف خلفهم , واضاف هنالك عيب فينا باننا لا نقف وراء ابناءنا الذين يخدموننا.
 و اكد الصادق ان منطقة وادي الكوع منطقة زراعية وخصوبتها عالية, مشددا بان المنطقة لم تستفد من مياه الوادي , وتعهد بان يكون العام عاما للزراعة, مشيرا الي ان السلطة اهتمت بالزراعة, وطالب بالاهتمام بالانتاج الزراعي, مؤكدا ان السدود ستوفر المياه وليس هنالك حجة للمواطن بعدم الزراعة.
وفي ذات السياق شدد رئيس السلطة الاقليمية لدارفور د/ التجاني سيسي على اهمية المحافظة على المشروع واحسان ادارته واستغلال المياه بصورة جيدة والا ستتضرر المنطقة, وارجع ممارسة البعض بما يسمى بالتروس العشوائية اما لعدم ادراكهم او جهلهم , مشيرا بان مايقوموا به مضر للمجتمع ويمكن ان يعيق السد, ودعا المستفيدين بعدم اللجوء للتروس العشوائية والرجوع للجنة المشروع.
 واكد السيسي ان ولاية شمال دارفور من اكثر المناطق المتأثرة بالبيئة القارضة والزحف الصحراوي, مطالبا بالمحافظة على حصاد المياه والبيئة, واوضح ان مشروعي وادي الكوع والكتاب المدرسي نفذا من ضمن التزامات المانحين في مؤتمر المانحين الذي عقد بالدوحة والتزم به الاتحاد الاوربي بتكلفة مالية قدرها (١٦) مليون يورو. وتعهد السيسي ببناء مدرسة ومركز صحي ومركز شرطة وآبار لاهل المنطقة.

صحيفة السياسي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *