دانيال كودي ينفي مغادرته السودان مغاضباً

نفى رئيس الحركة الشعبية جناح السلام دانيال كودي، ما أُشيع حول سفره خارج السودان مغاضباً في أعقاب عدم إشراكه بالحكومة الجديدة، مؤكداً حرصه على المضي قدماً في تعزيز الشراكة مع الوطني، وتنفيذ السلام الذي يعد من أهم أولوياتها.

والتقى كودي، يوم السبت، الأمين السياسي للمؤتمر الوطني حامد ممتاز ونائبه نزار خالد لبحث العلاقة بين الحزبين وكيفية تطويرها، بجانب مناقشة قضايا الراهن السياسي.

وقال نائب الأمين السياسي للمؤتمر نزار خالد إن اللقاء أمَّن على أهمية توسيع العلاقة بين الحزبين لما هو أكبر من المشاركات التنفيذية كالتنسيق المشترك والتشاور، وعقد ورش العمل لتبادل الخبرات، وتعضيد العلاقات في كافة مستوياتها التنظيمية.

وقال بأن لقاء كودي جاء ضمن خطة الأمانة السياسية في تقوية أواصر العلاقات والتعاون مع كافة الأحزاب، إيذاناً بانطلاقة مرحلة جديدة بعد أن فرغت البلاد من الانتخابات العامة، وتكوين الأجهزة التنفيذية على المستويين القومي والولائي.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *