سقوط مروحية تتبع لليوناميد بسرف عمرة بشمال دارفور وإصابة (16) من ركابها

ادى سقوط طائرة مروحية تتبع للبعثة المشتركة للامم والاتحاد الافريقى بدارفور (يوناميد) كانت على وشك الهبوط بمدينة سرف عمرة بولاية شمال دارفور اليوم ، الى اصابة (16) شخصا اصابات خفيفة و متوسطة حيث كان على متنها (20) شخصا بينهم محمد اسماعيل آدم حامد معتمد محلية السريف واللواء (م) الهادى آدم حامد عضو المجلس الوطني عن دائرة السريف بجانب مدير الامن الوطني والمخابرات بمحلية السريف وآخرين وفريق اعلامى مكون من شخصين والطاقم الروسي المكون من اربعة اشخاص .
وقال الاستاذ عبدالله حمدان بلال معتمد محلية سرف عمرة لـ(سونا) ان الطائرة كانت تقل وفد معتمد السريف الجديد المتوجه الى محليته لتسلم مهام عمله ، وكانت على وشك الهبوط بالمدرج بمدينة سرف عمرة لبعض الترتيبات التنسيقية بين المحليتين ، الا انها تعرضت لعطب فى احد المحركين ، مما حمل قائدها على فصل البطاريات ، الامر الذى ادى بدوره الى فقدان التحكم في الطائرة وسقوطها ببطنها على الارض ، مبينا ان الارتطام القوي للطائرة بالارض ادى الى حدوث اصابات خفيفة ومتوسطة وسط الركاب الذين تم اسعافهم فورا الى مستشفى المحلية ، مؤكدا ان حالات المصابين مستقرة برغم انهم يشتكون من آلام بالظهر ، وابان المعتمد ان المصابين سيتم نقلهم الى الفاشر عبر طائرتين اخريين تم ارسالهما الى هناك .
وعبر حمدان عن تقديره للاهتمام الواسع الذى ابدته كافة الجهات بالحادثة وعلى رأسها المهندس عبدالواحد يوسف ابراهيم والي ولاية شمال دارفور الذى ظل يتابع الحادثة منذ لحظاتها الاولى بجانب بعثة اليوناميد والاجهزة المختصة بالمحلية .
من جهته فقد خف الدكتور آدم محمد آدم صالح معتمد محلية كبكابية الى موقع الحادث وقام بزيارة المصابين بالمستشفى وتمنى لهم الشفاء العاجل، معبرا عن تقديره لكافة الجهات التى خفت الى موقع الحادث وساهمت فى نقل المصابين الى المستشفى .


سونا

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *