عبده جابر يقود المريخ للفوز على الخرطوم وتقليص الفارق مع الهلال

عبده جابر يقود المريخ للفوز على الخرطوم وتقليص الفارق مع الهلال

تعافى المريخ من آثار خسارته الخميس الماضي من الأمل في الدوري السوداني المماز لكرة القدم بحقيقه فوزا مهما على الخرطوم العنيد 2-0 وذلك في المباراة التي جرت مساء الأحد بإستاد المريخ ضمن مباريات الأسبوع ال24 من البطولة.

أحرز هدفي المريخ مهاجمه عبده جابر في الدقيقتين 10 و .82

وبهذا الفوز رفع المريخ نقاطه إلى 46 نقطة مقلصا الفارق إلى نقطة واحدة مع الهلال المتصدر, بينما تجمد الخرطوم الوطني في 38 نقطة.

لعب المريخ بتشكيل أساسي ظهر فيه كل من المعز محجوب ،علاءالدين يوسف ، امير كمال ، مصعب عمر ،رمضان عجب ،سالمون ، ايمن سعيد ،راجي عبدالعاطي ، شيبوب ، بكري المدينة ، عبده جابر.

بينما لعب للخرطوم كل من عادل عبد الرسول في المرمى ،صلاح نمر ،أحمد آدم ،حمزة آدم ،أحمد محمد،عاطف خالد ،دومنيك ابوي ،أنطوني ،قلق،أمين

وظهر إصرار لاعبي المريخ في الوصول لمرمى الخرطوم مبكرا, وكان لهم ذلك في الدقيقة 10 من ركلة جزاء إرتكبها المدافع حمزة لينفذ عبده جابر الكرة بنجاح على يمين الحارس عادل عبد الرسول

ورغم الهدف لم يهز آداء الخرطوم وبحث عن معادلة النتيجة ،وكاد بكري عبد القادر أن يضيف الهدف الثاني بعد أن تخطي حارس المرمي عادل ولكن الأخير عاد ليمسك بالكرة مجددا.

ووجد الخرطوم في مناسبتين في الدقيقة 22 عند تخطى صانع الألعاب وجدي الحارس المعز ولكن المصري أيمن سعيد أنقذ الكرة وهي في طريقها للمرمى في الدقيقة 22 , وعاد أمين وانفرد بالمرمى لكن المعز أنقذ فريقه مرة أخرى فيالدقيقة 32 إسماعيلا بابا, وقدم الخرطوم شوطا منظما.

وفي الشوط الثاني ظهر الخرطوم الوطني أكثر إصرار وتنظيما بينما تميز آداء المريخ بالحركة الحذرة في ظل ضغط شديد من لاعبي المريخ ليبرز كل من أيمن سعيد والنيديري جابسون وشرف شيبون وراجي في محاولات التنظيم وتتشكيل الخطورة في آن واحد

وظهر قائد الخرطوم صلاح الأمير وقلق ودومينيك وعاطف بشكل لافت في وسط فريقهم, وكاد الفريق أن يعدل النتيجة من كرة خطيرة لكن الحارس المعز تدخل قبل أن تصل الكرة لاسماعيل بابا في الدقيقة 50.

في الدقيقة 53 أنقذ عادل خسب الرسول مرماه من كرة صلاح نمر أن الذي حاول إبعاد كرة لكنه ضربها في عبده جابر الذي لم يتمكن من السيطرة عليها فتعامل معها حسب الرسول بيقظة.

وقاد عاطف خالد هجمات مرتدة خطيرة على جانب أيمن سغيد ما أرهق دفاع المريخ فأصيب علاء الدين يوسف وخرج مصابا ودخل بدلا عنه أحمد عبد الله ضفر.

ويمكل المريخ تبديلاته الأول بدخول عمر بخيت وخروج رمضان عجبو وإبراهومة الصغير بدلا عن القائد راجي عبد العاطي , وفي الخرطوم الوطني خرج اسماعيل بابا،ودخل لاعب الشباب سيف الدين.

وخضع هجوم المريخ المكون من عبده جابر ووبكري المدينة لسيطرة ورقابة قلبي دفاع الخرطوم صلاح نمر وحمزة, قبل أن يتمكن عبده جابر من إضافة هدفه الشخصي الثاني له وللمريخ من ضربة ثابتة لعبها له أيمن سعيد على حافة الصندوق فحولها مباشرة في المرمي هدفا ثانية في الدقيقة 8 لتنتهي المباراة بتخلص بنجاح المريخ في إمتحان الخرطوم الوطني.

كوووره

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *