الوطني يتعهّد بالحد من هجرة الأساتذة

الوطني يتعهّد بالحد من هجرة الأساتذة

تعهّد حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان، بالحد من هجرة أساتذة الجامعات، والعمل على زيادة الموارد المخصصة للتعليم. وقال إن قيادة الحزب وجّهت بالاهتمام بإيلاء التعليم أهمية قصوى، باعتباره أكبر القضايا المحورية والمركزية في الفترة المقبلة.

وتلقى قطاع الفكر والثقافة وشؤون المجتمع بالمؤتمر الوطني، الإثنين، تقريراً من وزيرة التعليم العالي، سمية أبو كشوة، القيادية بالحزب، حول سير العملية التعليمية وما يواجهها من تحديات.

وقالت رئيسة القطاع، انتصار أبو ناجمة، إن التعليم بالبلاد سيشهد انطلاقة كبرى خلال المرحلة المقبلة، بالتركيز على معالجة قضاياه الجوهرية المتمثلة في هجرة الأساتذة وقلة الموارد المخصصة له.

وأكدت أن التوجيهات الصادرة من قيادة الحزب تقضي بأن يكون اهتمام القطاع بأمر التعليم، اهتماماً كبيراً باعتباره من أكبر القضايا المحورية والمركزية للفترة المقبلة، التي يتم التركيز عليها وتوجيه الموارد لها.

وقالت أبو ناجمة إن الاهتمام بالتعليم يمثل محور النهضة التي يقودها الحزب والدولة وعمودها الفقري، مضيفة أن الرؤى والأفكار في التعليم متوفرة، ولكن هناك قضايا جوهرية يجب التركيز عليها ومعالجتها مثل الهجرة وقلة الموارد المخصصة له.

وأشارت إلى أن القطاع، أشاد بإنجازات التعليم العالي على مستوى حوسبة الخدمات عبر مشروع الحكومة الإلكترونية، المتمثل في إكمال عمليات التقديم للقبول وإعلان النتائج للجامعات والمعاهد العليا عبر البوابة الإلكترونية دون إخفاقات.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *