تفاصيل جديدة حول شركة سيبيريا الروسية للتعدين

طالبت لجنة الطاقة والتعدين وزارة الخارجية تمليكها عبر سفارة السودان في روسيا مزيداً من المعلومات عن أنشطة شركة سيبيريا التي نالت امتياز تعدين الذهب مؤخراً، في وقت كشف فيه المسجل التجاري؛ هند الخانجي، للجنة تفاصيل تأسيس الشركة؛ أنشطتها وفروعها ومقارها في السودان.

وقالت رئيس لجنة الطاقة والتعدين؛ حياة الماحي، في تصريحات للصحافيين أمس الثلاثاء بالبرلمان عقب اجتماع اللجنة مع المسجل التجاري، إنها اطمأنت على تأسيس الشركة من الناحية القانونية، مشيرة الى أن المسجل التجاري أخطرتهم بصحة إجراءات الشركة، وسلامة موقفها.

وأكدت حياة بأنهم الآن سيعملون على رقابة الشركة وفق الجدول الزمني الذي أعلنته وستكون البداية بالتأكد من شحن معداتها من روسيا بتاريخ 10 سبتمبر المقبل، مشيرة الى أن اللجنة الآن تعمل على إعداد تقرير متكامل يحوي كل معلومات الشركة لتقديمه لرئيس البرلمان.

من جهته، أوضح رئيس شعبة التعدين بلجنة الطاقة؛ صبري خليفة الطيب، للصحافيين أن مقر الشركة في بورتسودان، ولها مقر آخر بالخرطوم بحي الرياض، وأشار الى أنها تحمل رخصة للتعدين ولها اسم عمل يختص بتعدين الذهب، لافتاً الى أن لجنته ستراقب عن قرب نشاط الشركة وفق الجدول المعلن وستراقب بهدوء كل الخطوات المتعلقة بالعقد الموقع بين الشركة ووزارة المعادن .

صحيفة التغيير

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *