وفاة شاب أثناء محاولته منع أخر من الانتحار في جامعة هاواي

وفاة شاب أثناء محاولته منع أخر من الانتحار في جامعة هاواي

قالت شرطة هونولولو يوم الثلاثاء ان شابا عمره 24 عاما توفي اثناء محاولته إنقاذ شاب اخر حاول الانتحار بالقفز من نافذة بالطابق الرابع عشر بمساكن الطلاب في جامعة هاواي.

وقالت سارة يورو من ادارة شرطة هونولولو إن الشاب الثاني البالغ من العمر 19 عاما -والذي لم تكشف السلطات عن هويته- اصيب بجروح خطيرة عند ارتطامه بالارض ويرقد الان في المستشفى في حالة خطيرة.

وقال مكتب الطب الشرعي في هونولولو ان توماس بينيت توفي متأثرا باصابات متعددة ناتجة عن ارتطام جسمه بالارض.

وقالت يورو ان بينيت كان يحاول منع الشاب الاخر من القفز من إفريز خارج النافذة عندما إختلت اقدامهما وسقطا معا.

وقال متحدث باسم الجامعة ان الشابين كانا يزوران طالبا في سكن الطلاب شبه الخالي اثناء عطلة قبل بداية الفصل الدراسي للخريف.

واضاف المتحدث دانيل ميسيزاهل قائلا “بالتأكيد هذه مأساة فظيعة… لا يهم ان كانا طالبين أم لا .. هذا هو اخر شيء نريد ان يحدث في حرم جامعتنا.”

اخبار 24

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *