الكندي يوسف: فك احتكار الدقيق ينّمي الاستثمارات الصناعية

قال وكيل وزارة رئاسة الجمهورية الأسبق، والخبير الاقتصادي، الكندي يوسف، إن سياسات وزارة المالية الأخيرة والتي قضت بفك الاحتكار عن سلعتي القمح والدقيق، تفتح المجال واسعاً أمام الاستثمارات الصناعية خاصة في مجال المطاحن .

وتوقع في تصريح لوكالة السودان للأنباء، أن تحدِث هذه السياسات وفرة في هذه السلعة، الأمر الذي يؤدي إلى دخول العديد من المصانع التي كانت متوقفة إلى دائرة الإنتاج، معرباً عن أمله في أن تتسع دائرة القرار مستقبلاً لتشمل محاصيل نقدية أخرى .

وشدّد الكندي على ضرورة أن يوجّه الدعم الناتج عن فرق الاستيراد إلى دعم الخدمات الزراعية ومراكز البحوث، بغرض توطين هذه السلعة المهمة، داعياً غرفة المستوردين لوضع الضوابط اللازمة لعمليات الاستيراد لضمان استيفاء شروط الجودة والمواصفات العالمية في استيراد هذه السلعة .

سونا

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *