تشريعي الخرطوم: مشروع سندس مجهول الهوية

شن نواب بتشريعي ولاية الخرطوم هجوماً عنيفاً، على مشروع سندس، ووصفوه بأنه مجهول الهوية، مشيرين إلى أنه لم يشهد أي تطور رغم الأموال التي صرفت عليه، من فترة مديره السابق الصافي جعفر، وحتى بعد إعفائه وتعيين مدير آخر.

ونقلت محررة (الصيحة) بمجلس تشريعي ولاية الخرطوم إبتسام حسن، عن نائب رئيس المجلس اللواء موسى حسن قوله أمس، إن مشروع سندس أصبح حقل تجارب ومجهول الهوية ومجال عمله غير معروف هل في الري أم الزراعة، على الرغم من انفاق 100مليون دولار فى إنشائه، وعلى الرغم من أن مساحته تبلغ (92) ألف فدان.

ونادت العضو نجاة كرداي في جلسة أمس، بتبني حملة لمقاطعة الطماطم أسوة بحملة مقاطعة اللحوم، مشيرة إلى وجود مشكلة في التشريعات والقوانين والتي قالت إنها تحتاج لإعادة نظر نسبة لغلاء أسعار الطماطم. وانتقد النواب تحويل مزرعة طيبة الحسناب بمحلية جبل اولياء الى أراضٍ سكنية، منوهين إلى أن المزرعة بها 27 بئراً ومحلباً ومصنع أعلاف وحظائر وتقدر مساحتها بـ (1000) فدان.

وطالبوا بتشكيل لجنة من وزارتي الزراعة والتخطيط العمراني لحل مشكلة تعويض العاملين بالشركة العربية للدواجن التي تم تحويلها إلى أراضٍ سكنية بقرار في العام 2013 مؤكدين أن الشركة كانت يعمل بها 146 مزارعاً ومساحتها 3 آلاف فدان

وأكدوا أن المزرعة كان من المؤمل أن تحقق أمناً غذائياً ويستفاد منها في تشغيل أسر الشهداء مؤكدين أن المشروع كان يشرف على تشغيله الصندوق القومي لتشغيل الخرجين.

الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *