مقترح للاستفادة من تحويلات المغتربين وجذب الاستثمارات الاجنبية

عادل عبد العزيز: تعديل سعر الصرف الرسمي ليتساوي مع السعر الموازي أجدي و انفع للاقتصاد

دعا مدير عام الاقتصاد بوزارة المالية و الاقتصاد و شئون المستهلك بولاية الخرطوم لتعديل سعر الصرف الرسمي للجنيه السوداني مقابل الدولار ليتساوي مع السعر في السوق الموازي حتي تستطيع الدولة استقطاب مدخرات المهاجرين و المغتربين و استقطاب الاستثمارات الاجنبية ، مشيرا الي ان اموال المغتربين تأتي للبلاد عبر مكاتب في الدول العربية و الاوربية و لا تستفيد الدولة منها و ذلك بسبب ضعف السعر
الرسمي و قال عادل : تعديل سعر الصرف الرسمي ليتساوي مع السعر الموازي أجدي و انفع للاقتصاد الوطني حتي يتعافي من علله لافتا الي ضعف احتياطيات البلاد من النقد الاجنبي .
و قال عادل متحدثا عن « اوضاع الصناعة و الاستثمار و كيفية الخروج من النفق « في منبر المركز السوداني لثقافة و حماية المستهلك أمس و تطرق عادل في حديثه في منبر المركز السوداني لثقافة و حماية المستهلك الشهري و الذي ناقش «أوضاع الاستثمار والصناعة وكيفية الخروج من النفق» ، هناك مشاكل تنتج عن سعر الصرف الواقعي للجنيه السوداني وسعره في السوق الموازي الي جانب ضعف احتياطي البلاد من العملات الاجنبية وبالتالي عدم قدرة البنوك علي تمويل الانتاج وارتفاع تكلفة الانتاج مقارنة بالدول التي نستورد منها ونوه ، الي ان استمرار المعيقات تفقد الاستثمار وفي المقابل التشجيع يؤدي الي تقليل الاستيراد وتشغيل العمالة ومحاربة البطالة ويمكن التصدير الي الخارج لجلب العملات الاجنبية .

صحيفة أخبار اليوم

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *