مرضى السرطان بالجزيرة يطالبون رئاسة الجمهورية بتوفير جهاز أشعة مقطعية

مرضى السرطان بالجزيرة يطالبون رئاسة الجمهورية بتوفير جهاز أشعة مقطعية

كشفت متابعات (المصادر) عن زيادة في عدد المرضى المترددين على المعهد القومي للسرطان بود مدني في الآونة الأخيرة، وأكدت مصادر مطلعة أن الكثافة العالية نتجت لتوقف الأجهزة الاستكشافية بالخرطوم مما جعل المعهد القومي للسرطان بود مدني يتحمل العبء الكبير من المرضى من كافة ولايات السودان، إضافة إلى بعض الحالات الواردة من الخارج.
وطبقاً للمتابعات فقد امتلأت العنابر المؤلفة من طابقين، إضافة إلى تكدس العيادات بالمرضى ومرافقيهم، وكشف مصدر طبي فضل حجب اسمه لـ (الجريدة) أمس، أن عدد الحالات الجديدة من مرضى السرطان التي استقبلها مستشفى الذرة بمدني بلغت أكثر من (1200) حالة، وذلك في الفترة من مطلع يناير المنصرم وحتى بداية الأسبوع الرابع من أغسطس الجاري، وأبان أن المستشفى ظل يشهد كثافة عالية من المرضى في الآونة الأخيرة.
وفي السياق شكا مرضى السرطان ومرافقوهم بالجزيرة من عدم توفر الأشعة المقطعية في ظل صعوبة الأوضاع الإقتصادية والتكلفة العالية لعلاج مريض السرطان، وطالبوا رئاسة الجمهورية، بالتدخل العاجل لوضع حل لتلك المعضلة ومد مستشفى الذرة بود مدني بذلك الجهاز حتى يتمكنوا من الإيفاء بالمتطلبات الأخرى لمرضاهم واحتياجات أسرهم.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *