عاجل : إطلاق قذائف على أبيي و”يونسفا” ترد

اتهمت قيادات أهلية بمنطقة أبيي متمردي الجبهة الثورية والجيش الشعبي بإطلاق قذائف مدفعية على مواقع استراتيجية بالمدينة. وقالت إن قوات حفظ السلام (يونسفا) الهجوم الصاروخي بإطلاق قذيفة واحدة، ما أدى لابتعاد القوات المتمردة من المنطقة.

وأوضح رئيس لجنة إشراف أبيي (أجوك) من جانب السودان حسن علي نمر، أنهم طلبوا من قوات حفظ السلام بالمنطقة (يونسفا) بضرورة معرفة الاتجاه الذي أطلقت منه القذائف، مؤكداً أنه لم تصلهم المعلومات الكافية من البعثة بهذا الشأن حتى الآن.

من جهته، قال زعيم دينكا نقوك زكريا أتيم، للمركز السوداني للخدمات الصحفية، إن المتمردين أطلقوا أربع قذائف مدفعية استهدفت المسجد الكبير بأبيي ومجلس تشريعي أبيي سابقاً، ومنزل ناظر دينكا نقوك الأمير كوال دينق، إضافة لمنزل أحد قيادات المسيرية.

وأشار إلى أن قوات يونسفا ردت على الهجوم بإطلاق قذيفة أدت إلى انسحاب القوات المتمردة، متهماً القوات المتمردة والجيش الشعبي بمحاولة ترويع مواطني المنطقة الذين أعلنوا رغبتهم مؤخراً في العودة إلى مناطقهم بقرى شمال أبيي.

اس ام سي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *