مدير مستشفى بحري يطالب بتشريعات لحماية الأطباء من الاعتداءات

طالب المدير العام لمستشفى بحري د. أحمد يعقوب، الدولة بضرورة وضع التشريعات الكفيلة بحماية الأطباء من الاعتداءات التي يتعرضون لها من قبل بعض المواطنين ومحاسبتهم لمنع تكرارها.
وقال يعقوب في تصريح لـ (سونا) أمس، إن الحادث الذي تعرض له طبيب وممرضَين بالمستشفى يمثل حادثاً خطيراً وغريباً على المجتمع السوداني ولا يمكن السكوت عليه.
واستنكر المدير العام للمستشفى ذلك الاعتداء، وقال إنه ليس الأول من نوعه حيث حدث اعتداء قبله بمستشفى أم درمان والنو وبعض الولايات خاصة ولايتي الجزيرة والقضارف.
وأشار يعقوب إلى تنفيذ الأطباء بمستشفى بحري وقفة احتجاجية تضامناً مع زميلهم والممرضين من أجل تنبيه المسئولين بالدولة لخطورة مثل تلك الأحداث.
وأشار المدير العام للمستشفى إلى فتح بلاغ بقسم شرطة بحري في مواجهة المتهم الذي أطلق النار، وأكد أن المستشفى لن يتنازل عن حقوقه القانونية حفاظاً على أرواح منتسبيه والعاملين به الذين يقدمون خدمة للمواطن بكل تفانٍ ونكران للذات.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *