عبد الحي يوسف: “داعش” طائفة مجرمة ومحاربتها واجبة

عبد الحي يوسف: “داعش” طائفة مجرمة ومحاربتها واجبة

حذر الشيخ الدكتور عبد الحي يوسف الشباب من الانضمام لتنظيم (داعش) ودعاهم إلى الرجوع للمرجعيات الإسلامية وعلماء الدين، مؤكداً أنه ليس كل من رفع راية الجهاد مجاهد.

وأفادت مديرة مكتب (الصيحة) بولاية الجزيرة “كوثر باباي” أن الدكتور عبد الحي شارك في ندوة “الغلو المعاصر” التي نظمها المركز القرآني بجامعة الجزيرة، بالتعاون مع منظمة المشكاة، وبرعاية الملحقية الدينية لسفارة خادم الحرمين بالسودان.

وقال “يوسف” إن أكثر المسلمين من أصحاب رسول الله ماتوا على الفراش، مؤكداً أن الجهاد ليس عناوين ولا رايات تُرفع، ودعا لمحاربة تنظيم “داعش” بكل السبل، منوهاً إلى أن كل علماء المسلمين أجمعوا على أن داعش طائفة مجرمة يجب محاربتها.

واستنكر الدكتور عبد الحي تحديد دول الغرب ما قيمته (500) مليار دولار وأكثر من 30 عاماً لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية، في حين أنهم دخلوا العراق في أيام معدودة.

من جانبه قال الأمين العام للهيئة الشرعية بجمهورية مصر ونائب رئيس جامعة المدينة إن تنظيم “داعش” يعمدون على تكفير المجاهدين وتحويل الدول العربية إلى دول فقيرة وهي حروب تحيلها إلى دول متخلفة ومدينة ويريدون أن يحولوا بلاد المسلمين إلى (سايكس بيكو) أخرى، لافتاً إلى أن حربهم ما هي إلا خطوة جديدة لتقسيم الدول العربية المسلمة. مشيراً إلى أن الغلو فكر دخيل يزداد أمره خطورةً في ظل جهالة علمية وفي ظل غياب العلماء.

وبدوره، نفى عميد شؤون الطلاب بجامعة الجزيرة الدكتور رضوان أحمد قسم انضمام أي طالب من جامعته لتنظيم (داعش)، كاشفاً عن وجود 700 موقع لداعش في تيوتر، مؤكداً أن الجامعة جاءت في ترتيب أقل الجامعات من حيث الظواهر السالبة بين الجامعات السودانية.

الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *