إعتقال (4) من قيادات الإصلاح الان

قالت حركة «الإصلاح الآن» بقيادة غازي صلاح الدين العتباني، إن السلطات الأمنية اعتقلت، امس، ٤ من قياداتها أثناء شروعهم في مخاطبات جماهيرية بمحطة المواصلات الرئيسية وسط العاصمة الخرطوم. ووصل عدد من قيادات وعضوية الحركة المنشقة من المؤتمر الوطني الحاكم عصر الخميس، إلى محطة «كركر» للمواصلات بالخرطوم وهم يحملون لافتات كتبت عليها شعارات مناهضة للحكومة ومكبرات صوت، ومن ثم بدأوا في مخاطبات هاجمت السياسات الحكومية بشدة، قبل أن يتدخل رجال بزي مدني ويقتادوا ٤ من كوادر الحركة. وبحسب القيادي في الحركة محمود زاهر الجمل ل «سودان تربيون» فإنه جرى اعتقال كل من: خالد نوري رئيس «الإصلاح الآن» بولاية الخرطوم ونائبه جعفر الصادق، وسامي عبد الوهاب عضو المكتب السياسي وناجي إمام مسؤول الشباب والطلاب. وقالت الحركة على صفحتها الرسمية في «فيس بوك » :« لم يرفعوا السلاح ولم يطالبوا بالتدخل الأجنبي ولم ينادوا بإسقاط النظام.. إنما تحدثوا عن الفساد وكلموا الناس عن حقوقهم». وأكد الجمل أن حركة «الإصلاح الآن» قررت الدخول في مخاطبات جماهيرية في الأسواق والأماكن العامة لتوعية السودانيين بحقوقهم، واعتبر الخطوة قانونية ودستورية للتعبير عن آراء الحركة.

الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *