مصر تفرج عن 3 آلاف من الجمال السودانية المحتجزة

أعلن وزير التجارة المصري منير فخري عبد النور أنه تم الاتفاق مع الجانب السوداني على تذليل العقبات المتعلقة بانسياب صادرات الجمال السودانية إلى مصر، مؤكدا عدم وجود أي قيود من الجانب المصري أمام انسياب صادرات السودان من الجمال، وذلك وفق الإجراءات التي اتخذتها حكومة السودان، باعتماد عقود الصادر لكل السلع السودانية.
فيما أوضح المستشار الاقتصادي في القنصلية السودانية بأسوان مبارك محجوب في تصريح لـ”التيار” أن وزير التجارة المصري وجه بالإفراج الفوري على الجمال السودانية المحتجرة في محجر أسوان، مشيرا إلى أن اجتماعات مكثفة التأمت لحل القضايا كافة المرتبطة بالصادر بين البلدين.
وكانت السلطات المصرية قد احتجزت نحو “3” آلاف رأس من الجمال السودانية في أسوان على خلفية خلافات بشأن عقود الصادر والجهات التي أوكلت إليها.
وأضاف الوزير أن الجانبين المصري والسوداني اتفقا على اعتماد عدد من المستندات لتخليص واردات الجمال من السودان، وتضم شهادة إثبات المنشأ والفاتورة والشهادة المحجرية (إجراءات الحجر البيطري) على أن يتم الإفراج الجمركي فورًا عن كل رسائل الجمال الواردة من السودان. من جانبه أكد وزير التجارة صلاح محمد الحسن، حرص الخرطوم على اتخاذ كل الإجراءات لتنمية وتعزيز العلاقات الاقتصادية وفتح مجالات جديدة للتعاون بين مصر والسودان وخاصة في الشقين التجاري والاستثماري وإزالة أي عوائق تواجه المصريين في السودان وزيادة استثماراتهم، وأشار إلى عمق ومتانة العلاقات الإستراتيجية التي تربط البلدين.. مؤكدا العمل على تنمية وتطوير تلك العلاقات في مختلف المجالات. وأشار إلى أنه يتم اتخاذ كل الإجراءات لتيسير دخول البضائع والسلع المصرية إلى السودان.

التيار

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *