الإشتراكي الناصري: الشعبي يريد أن يخلف الوطني في حكم السودان

حمل رئيس الحزب الاشتراكي الناصري مصطفى محمود، الأمين العام للمؤتمر الشعبي د. حسن الترابي مسؤولية تشكيل قوى بديلة لأحزاب المعارضة داخل آلية الحوار الوطني (7+7)، واتهم الشعبي بالسعي لان يكون بديلاً للمؤتمر الوطني في حكم السودان خلال المقبلة،
وقال محمود في حوار مع (الجريدة) ينشر لاحقاً، إن الترابي لعب دوراً مكيافلياً في الالتفاف حول خارطة الطريق للحوار الوطني، بتشكيله لقوى بديلة للأحزاب المعارضة التي علقت مشاركتها في الحوار للضغط على الحكومة لتأجيل الانتخابات الماضية، وأضاف أنه تم الإتيان بقيادات بديلة للقوى المنسحبة.
وتابع أن المؤتمر الشعبي يريد أن يكون بديلاً للمؤتمر الوطني في حكم السودان خلال المرحلة القادمة، واتهم الشعبي بالاتفاق سراً مع الحكومة للإطاحة بقيادات الصف الأول من المؤتمر الوطني وإبعادهم عن مراكز القرار، بجانب اقصاء المؤتمر الوطني من اداء أي دور في الحياة السياسية لتهيئة المناخ للشعبي كبديل للوطني.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *