جنيفر لوبيز تستخدم التكنولوجيا حتى لا تكرر ملابسها

تعتبر الفنانة العالمية جينفر لوبيز من اشهرأيقونات الموضة العالمية حتى أن إطلالتها في عام “2000” بحفل الغرامي تعد سبب خاصية البحث على الصور في غوغل، فكل إطلالة لجي لو تتصدر عناوين الصحف بأناقتها وجمالها.

لكن هذه الأناقة بحاجة إلى جهد كبير من قبل النجمة التي صرحت بأنها تعتمد على تقنيات حديثة وتكنولوجيا العصر التي ترتكز على نظام باركود داخلي يتعقب ثيابها بشكلٍ رقمي.

ونشرت مجلة New York Daily News أن النجمة اللاتينية برمجت قاعدة البيانات لتحصل هي على ما تريده من معلومات تتعلّق بوصف الأغراض الموجودة داخل خزانتها بالإضافة إلى صورة عنها مع تفاصيل عن اللون والحجم.

وتضع النجمة على كل حذاء تمتلكة وأي قطعة من الأزياء “باركود” خاص حتى تجده بسهولة بحسب البرنامج التكنولوجي الذي تعتمده في خزانتها.

والملفت أن هذا النظام أيضاً يحتوي على معلومات والأخبار التي نشرت حول أزيائها حتى لا تكرر إطلالتها إذا كانت إطلالتها الأخيرة حصلت على رواجٍ عبر المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الإجتماعي.

mbc

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *