10 نصائح لزيادة خصوبة المرأة وصحتها الإنجابية

10 نصائح لزيادة خصوبة المرأة وصحتها الإنجابية

الطبيعة تكسب دائما، مقولة يتفق عليها الجميع، فكل ما هو غير طبيعى أو مصنع يزيد من المشكلات الصحية، ويضعف المناعة ويصبح الجسم من خلاله عرضة للأمراض والعدوى. خصوبة المرأة وصحتها الإنجابية، لابد من الاهتمام بها منذ نعومة أظافر الأنثى، وليس بعد الزواج، على حسب تأكيد الدكتورة يسرية محمد استشارى أمراض النساء والتوليد، فالاهتمام بوزن الطفلة وطبيعة هرموناتها فى مراحل المراهقة، وكذا متابعة سلامة التبويض، وانتظام دورتها الشهرية أحد أهم عناصر السلامة الإنجابية والحفاظ على خصوبة المرأة.

ومن هنا قدمت يسرية بعض النصائح للحفاظ على الصحة الإنجابية للفتاة، وتعزيز قدراتها الإنجابية من خلال

– البعد عن الختان – الاهتمام بتناول الفتاة منذ الصغر للخضراوات والفاكهة وكل ما يؤكل نيئا

– الابتعاد تماما عن تناول اللحوم المصنعة، وكل ما هو غير طبيعى ضار بالصحة الإنجابية ويهدد الخصوبة –

تجنب تناول العصائر المحفوظة واعتمدى على الفاكهة كمصدر للسكريات – ابتعدى عن تناول الوجبات السريعة لأنها تهدد الخصوبة

– كل الطعام المقلى يزيد الوزن ويهدد الخصوبة –

تابعى وزن طفلتك منذ الطفولة وحتى الزواج، فلا يجب أن تزيد كتلة الجسم عن المثالية، لأن زيادة الوزن ترهق المبايض وتهدد الصحة الإنجابية

– متابعة الدورة الشهرية ومواعيد انتظامها منذ لحظة إتيانها للفتاة فى المراهقة والبلوغ، ومتابعة اضطراباتها وإعلام الطبيب المختص

– اتركى الطبيب يحدد لابنتك مواعيد دورتها وفترة تبويضها والممارسات الصحية التى يجب اتخاذها منذ أول شهر للدورة الشهرية

– مارسى الرياضة، فهى تزيد فرض الإنجاب وتقيك من ضعف الخصوبة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *