مغربي يذبح والده مبرراً فعلته لأنه “لم يكن صالحا”

مغربي يذبح والده مبرراً فعلته لأنه “لم يكن صالحا”

تقدم إلى شرطة “تاراسكون”، جنوب فرنسا، شاب مغربي يبلغ 25 عاماً، ليعترف طواعية بأنه ذبح والده من الوريد إلى الوريد لأنه “لم يكن مغربياً صالحاً”، على حد قوله.

وذكر مصدر أمني بحسب موقع “ارم” أن الشاب، الذي لم يكن يجيد الفرنسية، جاء للشرطة وفي يده جرح، واعترف خلال التحقيقات التي تواجد فيها شرطيون يعرفون العربية بذبحه لوالده، مبرراً فعلته بكوْن والده “لم يكن مغربيا صالحا”، حسب وصفه.

وأشارت التقارير الشرطية إلى أن الشاب المغربي حديث العهد بفرنسا لأنه لم تتوفر له أية سوابق جنائية في البلاد علاوة على أنه لا يتكلم الفرنسية، كما أنه لم يثبت لديها أية علاقة للشاب بالتطرف لا محلياً ولا على مستوى فرنسا، مما يرجح كفة إصابته باضطراب عقلي دفعه إلى ارتكاب الجريمة.

وتكفلت شرطة مارسيليا بإتمام التحقيق لتتبع مسار المتهم منذ وصوله إلى فرنسا، فيما رفضت النيابة العامة الإدلاء بأي تصريح في الموضوع.

القدس العربي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *