سلمان العودة: ما الذي يمنع “صهيون” من إحراق المسجد الأقصى وهم يرون حكومات عربية تفعل هذا بالمساجد دون اكتراث

قال الداعية الإسلامي، سلمان العودة، نائب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الذي يرأسه يوسف القرضاوي،الذي يعتبر الأب الروحي لجماعة الإخوان المسلمين، إنه لا يوجد مانع لدى من وصفهم بـ”صهيون” من احراق المسجد الأقصى، وذلك بعد الاشتباكات بين قوات الأمن الإسرائيلية ومجموعات داخل المسجد الأقصى بعد تلقي معلومات استخباراتية بتجمع عدد من المتظاهرين المقنعين في الموقع، بحسب ما ذكره بيان صادر عن الشرطة الإسرائيلية.

جاء ذلك في تغريدة للعودة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر قال فيها: “ما الذي يمنع (صهيون)من مطاردة المرابطين ووصمهم بالإرهاب واحراق المسجد وهم يرون حكومات عربية تفعل هذا بالمساجد دون اكتراث؟”

من جهته قال يوسف القرضاوي بتغريدة على حسابة الرسمي: “إسرائيل كيان طفيلي دخيل قائم على الاغتصاب والعدوان، وتحرير أرض الإسلام من هذه الجرثومة الغريبة في جسم الأمة المسلمة فريضة دينية وقومية!”

ويشار إلى أن موقع CNN بالعربية لا يمكنه التأكد بشكل مستقل من الأنباء والمعلومات التي يتم تناقلها عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

CNN

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *