بالصورة: حاج سوداني من مصابي حادثة الحرم يرفض المنحة الملكية بقيمة 500 ألف ريال ويرفض المقابلة التلفزيونية

ناقلت وسائل التواصل الاجتماعي خبرا مفاده أن الحاج (النابغة الجيلي أبشر) المصاب السودانى الوحيد في حادثة رافعة الحرم الشريف (بمكة المكرمة) قد رفض حتى تقييد اسمه بكشوفات المصابين موكداً ان هذا شرف كبير له ، وأن هذه العلامة في جبينه ستظل نوراً يضي جبينه ، ويسأل الله أن يتقبل منه حجه، وأن يشفى جميع المصابين وأن يرحم الشهداء الذي استشهدوا في أطهر بقعة في الأرض، كما أنه رفض حتى اجراء المقابلات التلفزيونية.

يذكر أن النابغة الجيلي هو من آهالي امتداد الدرجة الثالثة بحي الصحافة بالخرطوم قد اصيب بشظية في جبينه في الحادثة وتمت خياطة جرحه ، وخرج ثاني يوم من المشفى وهو الآن بصحة جيدة.

جدير بالذكر أن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود اصدر اليوم امراً ملكياً بصرف مليون ريال لاهل كل متوفي وكل مصاب اصابة دايمة ، و500 الف ريال لكل جريح.

النيلين

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *