الصناعة تعلن استعدادها لإقامة مصانع خدمية صغيرة بدارفور لتلبية حاجيات الشباب

الصناعة تعلن استعدادها لإقامة مصانع خدمية صغيرة بدارفور لتلبية حاجيات الشباب

اكد الدكتور عبده داؤود سليمان وزير الدولة بوزارة الصناعة أهمية المشروعات الانتاجية للشباب لما لها من دور فى توفير فرص العمل وزيادة الانتاج والانتاجية ومحاربة البطالة وسط الشباب، مشيرا في هذا الصدد الي ضرورة الاهتمام بمشاريع استقرار الشباب من اجل المساهمة في دفع عجلة الاقتصاد بالبلاد .
جاء ذلك لدى مخاطبته صباح اليوم بقاعة فندق درة الفاشر الجلسة الافتتاحية للورشة التدريبية التي نظمها الاتحاد الوطني للشباب بالولاية حول المشروعات الانتاجية للشباب والتى استهدفت مائة شاب وشابة من الزراعيين والانتاج الحيواني والحرفيين .
واشار د. عبده الى اهمية ولاية شمال دارفور في المجالات الزراعية والرعوية والتعدين التى تذخر بها، مؤكدا ان تلك المكنوزات يمكن استغلالها لتحقيق الاكتفاء الذاتي في إحداث التنمية وتوفير الخدمات.
وأعلن وزير الدولة بالصناعة استعداد وزارته لإقامة مصانع خدمية صغيرة بدارفور لتلبي حاجيات الشباب في التنمية والاستقرار .
فيما دعا الدكتور محمد يحي وزير المالية بالولاية الشباب الي الوحدة والتماسك والتوجه نحو برامج التنمية والاستقرار ، مناشدا الشباب السعى لابتكار الخطط الاستثمارية والمشروعات الانتاجية المدرة للدخل لتحسين الاوضاع الاقتصادية لهم ولاسرهم، مؤكدا دعم ورعاية الجهات الحكومية والمؤسسات لتلك المشروعات .
الى ذلك أكد الدكتور موسي مصطفي شوقار وزير الشباب والرياضة بالولاية إستعداد الوزارة لتأهيل الكوادر الشبابية في المجالات الخدمية والاستقرار.
وقال إن الشباب يمثلون شريحة مهمة في مجال تحقيق الامن والاستقرار والتنمية ورتق النسيج الاجتماعي ، داعيا الشباب الي ضرورة استغلال الموارد التي تتمتع بها الولاية لتحقيق النهضة المنشودة، متمنيا ان تخرج الورشة بتوصيات تسهم في استقرار الشباب وتوحيد آرائهم بجانب توفير فرص العمل ومنحهم مشاريع فردية وجماعية تعينهم في حياتهم العملية .
وخاطب فاتحة أعمال الورشة الشبابية عبد العزيز أحمد عبد الرحمن مدير فرع بنك السودان المركزى بالولاية، مبينا ان الورشة تهدف لالقاء الضوء على التمويل الأصغر ودوره في دعم مشاريع استقرار الشباب، مؤكدا ان خطط بنك السودان تهدف الي إحداث مشاريع تساهم في توسيع الدخل والحد من الفقر وسط الشباب ، داعيا الشباب الي الاستفادة من الفرص التي تتيحها البنوك والمصارف لزيادة الدخل وتحقيق التنمية الاقتصادية بالولاية .
وكان صالح أحمد الشيخ رئيس الاتحاد الوطني للشباب بالولاية قد أوضح فى مستهل الجلسة إن الورشة تخاطب قضايا الشباب الحقيقية في التنمية والاستقرار، مشيرا الي انها تستهدف الشباب الذين ادخلوا تجربة المشروعات الانتاجية بالولاية.
يذكر أن الورشة استهدفت مائة شاب وشابة من الزراعيين والانتاج الحيواني والحرفيين .


سونا

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *