الكشف عن ممارسات شاذة لكاميرون في شبابه

تحت اسم Call Me Dave نشرت صحيفتان بريطانيتان سيرة ذاتية جديدة ، تكشف عن ممارسات شاذة لرئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في شبابه، منها تعاطيه للمخدرات وقيامه باعمال جنسية مع خنزير ميت.

ونشرت “ديلي ميل” و”إكسبرس″ البريطانيتين تلخيصا لكتاب سيتم إصداره الأسبوع المقبل، شكل صدمة للشارع البريطاني، يروي فيها قصصا وشاذة عن رئيس الوزراء الحالي أيام شبابه.

وتدور أحداث هذه القصص في الوقت الذي كان يدرس فيه ديفيد كاميرون في جامعة أكسفورد المرموقة.

وتقول صحيفة إكسبرس إن مؤلفي هذه السيرة حصلوا على تفاصيل واقعة الخنزير من شخص رافق كاميرون قبل أن يصبح نائبا بالبرلمان، مؤكدا أن كاميرون كان أحد أفراد مجموعة the Flam Club في الجامعة وكانت تشتهر بتدخين المخدرات.

وأشارت الصحيفة إلى أن رفيق كاميرون بالجامعة جيمس ديلنجبول قال: إنه كان يفضل تدخين الماريجوانا وكان يتعاطاها مع ديفيد. ويؤكد بأن أحد أفراد تلك المجموعة قام بتصوير واقعة الخنزير آنذاك، وقد شاهد تلك الصورة بعينه، إلا أن صاحب الصورة لم يستجيب لمحاولات الكاتب للتواصل معه.

وتذكر الصحيفة أن الكتاب يؤرخ حياة كاميرون الحافلة بالأحداث، سواء أيام الدراسة أو أحداث أخرى تكشف أسرارا عن حزب المحافظين، كما ترصدعلاقته بإبنه المتوفي (إيفان) وآثر وفاته على حياة كاميرون.


القدس العربي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *