الصحة الاتحادية تحذر من مخاطر استمرار شركة النيل للأعشاب في العمل

الصحة الاتحادية تحذر من مخاطر استمرار شركة النيل للأعشاب في العمل

حذرت وزارة الصحة الاتحادية من مغبة حدوث أضرار تلحق بالمرضى أو المواطنين حال استمرار شركة النيل للأعشاب في العمل، وطالبت الوزارة، النيابة باتخاذ إجراءات قانونية صارمة لضمان سلامة المواطنين خاصة أن الشركة مستمرة في الإعلان والترويج عن نفسها ومنتجاتها دون الحصول على إذن مسبق من إدارة المؤسسات العلاجية.
وكانت الوزارة تقدمت ببلاغ تحت الرقم (202) ضد الشركة عقب ضبطها بالتنسيق مع حماية المستهلك والصحة والبيئة الأسبوع الماضي مخالفات بالشركة.
وأجمل مدير إدارة المؤسسات العلاجية الخاصة بالإنابة د. محمد عباس فوراوي تلك المخالفات في عدم حصول الشركة على رخصة مزاولة للطب البديل، واعتمادها على كوادر غير مؤهلة وغير حاصلة على ترخيص لمزاولة العمل الطبي من المجلس الطبي أو مجلس التخصصات الطبية.
وأشار فوراوي الى أن بالشركة أقسام للعلاج الطبيعي وللعملية الصغيرة، وعلاج جروح السكري والحجامة، وقسم للرقية الشرعية، ولفت لضبط مستحضرات منتهية الصلاحية، وأعشاب وزيوت غير معروفة وغير معلومة الخواص العلاجية والآثار الجانبية.
وتابع في تعميم أمس أن من المخالفات عدم وجود أماكن لحفظ النفايات الطبية ومخلفات المعمل والحجامة والعملية الصغيرة، وأبان أن ذلك تسبب في تكدس أكوام النفايات الطبية مما جعل البيئة الداخلية للشركة غير صالحة وآمنة لاستقبال المرضى.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *