«عكاشة» يطالب الداخلية بتشديد الحراسة عليه: اغتيالي سيحدث فتنة بالدولة

«عكاشة» يطالب الداخلية بتشديد الحراسة عليه: اغتيالي سيحدث فتنة بالدولة

كرّر الإعلامي توفيق عكاشة ، طلبه لوزارة الداخلية بتشديد الحراسة الأمنية عليه، قائلًا: «الدولة معرضة لحدوث فتنة من خلال موت واغتيال شخص مثلي».

وأضاف «عكاشة»، في قناة «دريم 2»، فجر الأربعاء، أن «الحامي هو الله، ولكن موتي سيكون له نتائج سلبية على وزارة الداخلية، خصوصا من أعداء الوطن الذين سيستغلون هذا الموقف ويرفعون حجم الشائعات».

أكد عكاشة تأييده للرئيس عبد الفتاح السيسى، قائلاً: «الرئيس له مواقف نؤيده فيها، ومواقف ننتقده فيها أيضا، وبخلاف ذلك سنكون سببا فى أن يُؤَلَّه الحكام، وسنُحَاسَب على كلمة الحق أمام الله، وشغلتنا دى رسالة وأمانة مشابهة لرسالة الأنبياء، نؤديها لصالح الخير والأخلاقيات السامية».

وتابع أن شعار الشرطة فى خدمة الشعب، يسرى على كل من يحملون رتبة ملازم حتى عقيد، مضيفًا: «لكن من هم أعلى، فى خدمة الوزير أو المسئول أو النظام، حفاظاً على مصالحهم»، على حد قوله.

وأكد تأييده لرجال الجيش الشرطة، ورفضه الهجوم على أى منهم، موضحاً أن هناك فرقا بين المؤسسات والأشخاص.

وعن الانتخابات البرلمانية، قال إن حزب النور ليس بالقوة التى يتخيلها البعض، وسيكون قد حقق إنجازاً تاريخياً لو حصل على 30 مقعدا فى البرلمان.

المصري اليوم

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *