تفاصيل إفلات جندي سعودي من ميليشيات الحوثي

كشف مصدر مقرب من عائلة جندي حرس الحدود السعودي طلال هزازي، الذي عاد سالماً إلى أرض الوطن أول أمس السبت، بعدما تمكن من الإفلات من أسر ميليشيات الحوثي التي اختطفته باليمن، ملابسات خطفه وتفاصيل تمكنه من الفرار من أيدي الميليشيات.

وقال المصدر وفقاً لما نقلته صحيفة “الوطن”، إن المسلحين الحوثيين اختطفوا “هزازي” بعدما ضلّ طريقه في عمق الأراضي اليمنية، قبل نحو أسبوعين، مبيناً أنه تمكن من الفرار منهم بعدما استطاع مغافلة سجانيه، بينما كانوا في جلسة تعاطي القات.

وحول كيفية تمكنه من العودة إلى السعودية، أفاد المصدر بأن هزازي كان يلزم الكهوف ويتنقل بين كهف وآخر خلال الليل، مشيراً إلى أنه كان يقتات على أغصان الشجر وبعض حبّات التمر ليتمكن من مواصلة الحياة خلال فترة اختفائه.

وأشار إلى أنه كان يلبس ملابس تشبه زي الميليشيات، حتى وصل إلى منزل غير بعيد من الحدود اليمنية السعودية، وهناك كشف عن هويته لزملائه الذين هرعوا لإنقاذه ونقله إلى مستشفى ظهران الجنوب.

من جانبه قال أحمد الشقيق الأكبر للجندي هزازي، إن الحالة الصحية لشقيقه جيدة ومعنوياته مرتفعة، بعدما تم نقله عبر طائرة الإخلاء الطبي إلى الرياض أمس.

البيان

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *