صافيناز بريئة من تهمة حرق علم مصر وحكم حبسها ملغى

صافيناز بريئة من تهمة حرق علم مصر وحكم حبسها ملغى

برأت محكمة مصرية الراقصة صافيناز من تهمة إهانة العلم المصري وقررت إلغاء حكم حبسها 6 أشهر.
وكانت محكمة “جنح مستأنف العجوزة” قد قررت تأييد الحكم الصادر من “محكمة جنح العجوزة” ضد الراقصة صافيناز، والقاضي بحبسها 6 أشهر بتهمة إهانة علم مصر غيابياً. ودفع محامي صافيناز بكيدية الاتهام والرغبة الانتقامية من تقديم البلاغ ضد الراقصة.
يذكر أن سيدة أعمال ومالكة فندق شهير بمنطقة المهندسين كانت قد تقدمت ببلاغ لنيابة العجوزة، تتهم فيه “صافيناز” بإهانة العلم المصري. واستندت في بلاغها، الذي حمل رقم “16309”، على قرار بقانون أصدره الرئيس السابق، عدلي منصور، يجرم فيه إهانة العلم ورفض الوقوف عند عزف النشيد الوطني.
كما قالت السيدة إن الراقصة أثارت غضب المصريين بسبب إحيائها حفلة في عيد الفطر قبل الماضي في أحد المنتجعات السياحية على ساحل البحر الأحمر، مرتدية بدلة رقص على شكل علم مصر، وعلى إثر ذلك تم تقديم بلاغات عدة للنائب العام ضدها.
كذلك تنص المادة 223 على أن العلم الوطني لجمهورية مصر العربية، مكون من ثلاثة ألوان هي الأسود والأبيض والأحمر، وبه نسر مأخوذ عن “نسر صلاح الدين” باللون الأصفر الذهبي، ويحدد القانون شعار الجمهورية وأوسمتها وشاراتها وخاتمها ونشيدها الوطني، وإهانة العلم المصري جريمة يعاقب عليها القانون.
وأشار محامي صافيناز إلى أن الراقصة كانت تعمل بأحد الفنادق بشارع جامعة الدول العربية في المهندسين، وكانت تتقاضى 3 آلاف دولار، بينما يتربح من ورائها صاحب الفندق 300 ألف جنيه، ما دفعها لفسخ التعاقد، فتقدمت بذلك البلاغ ضدها.

العربية نت

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *