وزير جنوبي: الانفصال كان خطأ

وزير جنوبي: الانفصال كان خطأ

اعترف وزير التعليم السابق بدولة جنوب السودان، بيتر أدوك، بأن الانفصال كان خطأً وقدراً، وعزا الخطوة لسببين الأول قدري تمثل في وفاة زعيم الحركة الشعبية جون قرنق وصعود المجموعة الانفصالية لسدة الحكم، والآخر تفشي النزعة الانفصالية لتحليل خاطئ.

ونقل محرر (شبكة الشروق) عن أدوك قوله أمس: “لقد ثبت عدم صحة النزعة الانفصالية بدليل عودة مئات الآلاف من مواطني جنوب السودان إلى السودان مرة أخرى”.

ودعا أدوك الذي شغل أيضاً منصب وزير التعليم العالي بالسودان قبيل الانفصال خلال مخاطبته مؤتمر فض النزاعات في السودان وجنوب السودان الذي نظمته جامعة بحري بالخرطوم، دعا لتطبيق اتفاقية السلام في جنوب السودان حتى يتم تطبيق اتفاقيات التعاون بين البلدين في مجالات البترول والتعاون التجاري والتنسيق في المحافل الدولية كافة، لأن مصيرهما واحد.

صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *