لجنة برلمانية: (مافي دولة بتقعد تحت رحمة المواطنين)

لجنة برلمانية: (مافي دولة بتقعد تحت رحمة المواطنين)

أعلنت لجنة النقل والطرق بالبرلمان عن اتجاهها لفتح ملف قضية الأوقاف واستخدامات الأراضي ومراجعتها، وأكد رئيس اللجنة د.السماني الوسيلة، إن الأوقاف واستخدامات الأراضي تحتاج إلى مراجعة دقيقة لمعرفة كيفية التصرفات فيها والسياسات التي تُمنح بموجبها العقود. وقال «الأوقاف فيها كلام كتير»، في وقت أقر فيه بأن استخدامات الأراضي أدت الى إضعاف هيبة الدولة في كثير من الولايات بسبب الاستخدام الخاطئ وتصرف المواطن فيها كملكية خاصة. وقال «أصبح المواطن يتصرف في الأراضي كأنه مالك لها، بينما الأرض ملكية حكومية تمنحها للمواطن». وتابع «مافي دولة بتقعد تحت رحمة المواطنين، لأن الدولة هي المنظمة للعمل»، لافتاً الى ضرورة مراجعة عقودات الأراضي باعتبارها إحدى مصادر الدولة. وأعلن السماني في تصريحات أمس عن إعداد اللجنة لعقد ورشة عمل خلال الأسبوع المقبل لدراسة الأوقاف واستخدامات الأراضي، وأشار الى اتجاه اللجنة لمراجعة كافة تشريعات القوانين الخاصة بالأراضي مع مفوضية الأراضي القومية. وأضاف «نشوف الناقص شنو فيها من قوانين».


الانتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *