الأمم المتحدة: السكان بمناطق السيطرة غير الحكومية يواجهون انعدام الأمن الغذائي

الأمم المتحدة: السكان بمناطق السيطرة غير الحكومية يواجهون انعدام الأمن الغذائي

أعلنت الأمم المتحدة أن الأشخاص الذين يعيشون في مناطق السيطرة غير الحكومية في ولايات النيل الأزرق، وجنوب كردفان، وغرب كردفان يواجهون انعدام الأمن الغذائي الحاد، وأشارت الى أن القتال بين القوات الحكومية والحركات المسلحة في المنطقة أدى إلى انعدام الأمن على نطاق واسع، وتعطيل أنشطة الزراعة وكسب العيش.
وأشار مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة بالخرطوم الى زيادة أسعار الذرة الأمر الذي أدى لتفاقم الوضع حيث ارتفعت الأسعار بنسبة (290%) في وسط جنوب كردفان، و(585%) في غرب جبل مرة بين شهري يونيو ويوليو 2015م.
وأعرب مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) في نشرته الأسبوعية التي تلقت (الجريدة) نسخة منها أمس، عن قلقه من انعدام الأمن الغذائي لشر أغسطس وفقاً لشبكة نظام الإنذار المبكر بالمجاعة، بين السكان المتأثرين بالنزاع في مناطق السيطرة غير الحكومية في ولايات جنوب كردفان، والنيل الأزرق، ومناطق جبل مرة حيث بلغ المرحلة (3) من انعدام الأمن الغذائي الحاد، وقالت النشرة:(إذ يظل الأشخاص في ذه المناطق معزولين عن الأسواق، ويقال إنهم يعتمدون على الأعلاف كمصدر رئيس للغذاء).
وتشير التقارير الميدانية الأخيرة طبقاً للنشرة الى أن الكثير من الأسر في تلك المناطق قد تستهلك مخزون البذور المخصصة للزراعة، الأمر الذي سيقلل الإنتاج، ويؤثر على الأمن الغذائي الأسري، بالإضافة إلى ذلك من المتوقع أن تؤثر الأمطار في معدلها الأقل من المتوسط والمتفرقة التي بدأت في وقت متأخر ذا الموسم على المحصول الرئيس لهذا العام.
وأشارت النشرة الى أنه جرى تقييد وصول منظمات الإغاثة في تلك المناطق غير الخاضعة لسيطرة الحكومة إلى حد كبير مما منع عمليات التقييم وتقديم المساعدات، ومع ذلك لا يزال الشركاء يتفاوضون مع السلطات للوصول إلى أولئك السكان الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *