4 هدايا يُمكنك تقديمها لزوجتك في أيّ مناسبة

كثيرةٌ هي المناسبات السّعيدة التي يحتفل فيها الزّوجان خلال سنوات زواجهما، كعيد ميلاد أحدهما أو ذكرى زواجهما أو أي عيد أو احتفال مرتبط بهما أو بأحد أفراد العائلة.

وقد يكون تبادل الهدايا بينهما الطّريقة المُثلى للتّعبير عن مشاعرهما القويّة التي يكنّانهما بعضًا لبعض.

لكنّ اختيار الهديّة المناسبة للشّريك قد تكون مهمّة صعبة بالنّسبة لأحدهما، لا سيّما للرّجال، إذ ليسوا كلّهم بارعون في اختيار هديّة لزوجاتهنّ.

لذلك، نقدّم لك اليوم عزيزي الرجل 4 أفكار لهدايا مميّزة قد تختارها لزوجتكِ في أي مناسبة:الأزهار: قد تبدو فكرة أن تُهدي زوجتك باقة من الزّهور من النّوع من المفضّل عندها فكرة تقليديّة أو مبتذلة حتّى بالنّسبة لك. لكنّها بالنّسبة للمرأة فكرة مميّزة دائمًا رغم بساطتها، فأن تتلقّى منك الورود أمرٌ سيفرحها باستمرار وفي أيّ مناسبة، لا سيّما بعد مرور سنوات على زواجكما.

فلا تتردّد عزيزي الرّجل في أن تفاجأها من وقتٍ لآخر بباقة من الزّهور تجدّد من خلالها حبّك واحترامك ووفاءك لها.

العطور: من المعروف أنّ العطر هديّة حميمة، ولا يجوز إهداؤها، وفق الإتيكيت، إلاّ لشخصٍ تربطنا به علاقة قويّة ومقرّبة. لذلك، فالعطر قد يكون هديّة ممتازة لعيد ميلاد زوجتك أو لذكرى زواجكما، خاصّةً إن فاجأتها بالرائحة التي تحبّها وتستعملها دائمًا أو برائحة جديدة تختارها لها لاعتقادك أنّها تليقُ بها.

الماكياج: يُمكنك إن احترت عزيزي الرّجل ماذا تهدي زوجتك، أن تلجأ إلى علبة من الماكياج، لا سيّما إن كانت متنوّعة أي تضمّ أكثر من نوع منه.

فالماكياج تحبّه كلّ السيّدات، وستفرح به دون شكّ.

المجوهرات: كما تقول أغنية الممثّلة الشّهيرة الرّاحلة “مارلين مونرو”، “المجوهرات هي الصّديقة الحميمة لأي امرأة”. لذلك، فالجأ عزيزي الرّجل إلى إهداء زوجتك قطعة مميّزة من المجوهرات المرصّعة بالأحجار الكريمة كعقد مميّز أو سوار أو أقراط.

ولا تفكّر مرّة في نفسك إن كانت الهديّة ستُعجبها أم لا، لأنّها ستعشقها دون شكّ!

MBC

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *