تفاصيل جديدة في قضية تجاوزات ديوان الزكاة

كشف المتحري في قضية تجاوزات ديوان الزكاة ملازم أول شرطة عبد الله يونس الذي يتبع لنياية أمن الدولة، أمس، أمام محكمة المال العام التي يترأسها القاضي عابدين حمد ضاحي، كشف عن أن الشاكي الذي يتبع لجهاز الأمن والمخابرات الوطني قد أفاد لدى نيابة أمن الدولة بأن المتهمين الـ «10» يترددون باستمرار على ديوان الزكاة.وقاموا بتقديم أوراق مزورة صرفوا بموجبها مبالغ مالية ضخمة، وأضاف المتحري أن المتهمين يتحصلون على التصاديق من داخل ديوان الزكاة موقعة بتوقيع الأمين العام للديوان، وأن المتهم الثامن يقوم بإكمال إجراءات المتهمين داخل إدارة العلاج الموحد التي تقوم بدورها بتحويل المبالغ إلى خارج البلاد ليتم استلامها من قبل المتهمين بعد سفرهم للدولة المعنية، وأشار المتحري إلى أن المتهم الأول الموظف بالديوان نفى عند التحري معرفته بالمتهمين، كما نفى تقليده توقيع الأمين العام بديوان الزكاة، وأوضح المتحري أن المتهمة الثانية أمين عام منظمة البر الخيرية أفادت عند التحري بأنها طلبت من المتهم الثامن مساعدتها وتصديق أوراق أقاربها للسفر والعلاج بالخارج مقابل ألف دولار لكل تصديق.

الانتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *