المؤتمر الوطني يستبعد مشاركة المهدي في الجلسة الافتتاحية للحوار

استبعد حزب المؤتمر الوطني مشاركة رئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي في الجلسة الافتتاحية للحوار الوطني المقرر انعقادها يوم السبت القادم، وكشف في الوقت ذاته عن موافقة القياديين بالحركات المسلحة أبو القاسم محمد إمام، ومحمد بحر على المشاركة في الحوار.
وتوقع قيادي بالمؤتمر الوطني فضل حجب اسمه في تصريح لـ(الجريدة) أمس، مشاركة المهدي في الحوار أثناء فعالياته التي ستستمر (3) أشهر، واستبعد مشاركته في الجلسة الافتتاحية للحوار، وأبان أن المهدي وافق على الحوار من خلال مبادرة قادها ابنه مساعد رئيس الجمهورية عبد الرحمن الصادق المهدي.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *