مصري يقتل ابنته بسبب مكالمة هاتفية!

لقيت فتاة بمدينة الغردقة المصرية مصرعها، بعد أن قام والدها بضربها حتى الموت، بسبب تحدثها بالهاتف المحمول.

وتحرر المحضر اللازم وأخطرت النيابة العامة، فيما تلقى مدير أمن البحر الأحمر، إخطارا من مدير المباحث الجنائية، يفيد بمصرع الفتاة، وتبلغ من العمر 20 عاما متأثرة بجراحها، عقب قيام والدها بضربها بالعصا، حتى لفظت أنفاسها، وقام الأب بعد ذلك بتسليم نفسه إلى ‘قسم ثان’ الغردقة المدينة التي تمثل العاصمة الإدارية لمحافظة البحر الأحمر.

واعترف الأب بارتكاب جريمته، ووجهت إليه تهمة ‘ضرب أدى إلى الموت’، وتمت إحالته إلى النيابة العامة التى باشرت تحقيقاتها بالحادثة على الفور.


دنيا الوطن

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *