الشعبي: مخرجات الحوار ستصبح مواد في الدستور

الشعبي: مخرجات الحوار ستصبح مواد في الدستور

أكد القيادي بالمؤتمر الشعبي، محمد الأمين خليفة، مضي الحوار الوطنى الذي انطلق يوم السبت نحو غاياته. وأشار إلى أن مخرجاته ستكون هي كلمة الفصل لحل القضايا، وستصبح مواد في الدستور الذي يحكم هذه البلاد.
وأكد خليفة لــ (المركز السوداني للخدمات الصحفية)، بذلهم قصارى جهدهم بصفتهم رؤساء لجان وأعضاءً في هذا الحوار، بأن ينجح ويصل إلى مبتغاه في كافة المجالات الاقتصادية والعلاقات الخارجية والسلام ونظام الحكم والمعيشة.

وأضاف “أن القضية لا تحتاج إلى دروس، فالشعب السوداني جميعه يعرف ماذا يريد”.

وقلَّل القيادي بالمؤتمر الشعبي من عدم وجود الاتحاد الأفريقي والآلية رفيعة المستوى في فاتحة فعاليات مؤتمر الحوار الوطني. وقال “إن السودان لايتكئ على كتف أحد ليستعدل فيقوم”، مشيراً إلى أن السودان قائم بنفسه.

وأشار إلى أن الذين لم يشاركوا في هذا الحوار والمعارضين له عندما يرون مخرجاته والدستور الذي سيلبي مطالبهم، سيقتنعون به وينضمون إليه، قائلاً: “شيء طبيعي أن يرفض بعض الناس، وأن يتأخر البعض منهم، ولكن العبرة ستكون في نتائج هذا الحوار”.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *