المسجد العائم في ماليزيا: تُحيط به بحيرة صناعية ويتّسع لـ 12 ألف مُصلٍ

الجو داخل المساجد عادة ما يكون مُريحًا للنفس البشرية، يمتليء بالروحانيّات، ويبعث على السكينة، كذلك منظر المياه، الذي يُصفّي الذهن، ويخلّص النفس من هموم الحياة، لكن ماذا إن اجتمع هذان العنصران سويًا؛ نعم، أقصد المسجد والمياه، كُل هذا الصفاء هُناك داخل المسجد العائم في ماليزيا، مسجد كوتا كينابالو.

بدأ بناء المسجد في 1989، واستمر طويلًا بسبب نقص التمويل، وتم افتتاح المسجد رسميًا في فبراير 2000، بتصميمٍ يحاكي طراز المسجد النبوي في المدينة المنوّرة، بتكلفة وصلت إلى 34 مليون رينغيت ماليزي بما يوازي حوالي 68 مليون جنيه مصري.

وبحسب النيويورك تايمز، فإن المسجد، مُحاطٌ ببحيرة صناعية بشكلٍ شبه كامل، بحيث تُحيط المياه بكل جوانبه عدا الواجهة الأمامية لدخول المُصلين. المسجد الذي يبعد 10 دقائق عن وسط مدينة كوتا كينابالو في ماليزيا، يقع على مساحة حوالي 15 فدان، بقدرة استيعابٍ تصل إلى 12 ألف مُصلٍ، ويحتوي المسجد على أجهزة صرّاف آلي، ومدارس دينية، وعيادات، ومزرعة سمكية، كما يُعد المسجد وجهة سياحية، بسبب طرازه المعماري الفريد، وأيضًا القوارب التي أُدخلت في 2008، ليستطيع الزوّار ركوبها في البحيرة حول المسجد.

المصري لايت

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *