عناق كاد يكلف صاحبه 127 ألف دولار

خسرت سيدة أميركية دعوى رفعتها ضد ابن شقيقها، تطالبه فيها بدفع 127 ألف دولار تعويضا عن الأضرار التي لحقت بها جراء “عناق عنيف” تسبب بكسر في معصمها.

وتعود بداية القصة إلى عام 2011، وذكرت العمة أن الفتى ( 12 عاما) قفز إلى أكتافها كي يعانقها عندما وصلت العمة إلى منزل شقيقها من أجل الاحتفال بعيد ميلاد ابنه، فما كان من الأخير إلا أن قفز على ذراعي عمته، فوقعت أرضا وتعرضت لكسر في معصمها، وفق ما ذكر موقع “سكاي نيوز” الثلاثاء.

وتبلغ عمر العمة جنيفير كونيل ( 54 عاما). وقالت في شهادة أمام المحكمة الأسبوع الماضي إن الحادث جعلا حياتها في غاية الصعوبة.
وقالت العمة في المحكمة إنها تحب ابن شقيقها لكنه يجب أن يخضع للمساءلة.

لكن هيئة المحلفين في المحكمة أنهت القضية في جلسة استمرت 25 دقيقة، وأصدرت حكما لصالح الصبي، ولم تحصل العمة على أي تعويض يذكر.

سكاي نيوز

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *