إعلان حالة الطوارئ لتنظيف العاصمة

إعلان حالة الطوارئ لتنظيف العاصمة

أمهلت محلية الخرطوم هيئة نظافة المحلية ومدراء الوحدات الإدارية ومشرفات النظافة بالأحياء فترة «21» يوماً لتصحيح أوضاع النظافة بجميع الوحدات الإدارية ومعالجة التردي الواضح في الخدمة، في وقت أصدرت فيه قراراً بإعلان حالة الطوارئ وقيام خطة إسعافية مكثفة للمعالجة.وأعلن معتمد محلية الخرطوم الفريق ركن أحمد علي عثمان أبوشنب في تصريح لـ(اس ام سي) عقب الاجتماع الذي جمعه بمدراء الوحدات الإدارية بالمحلية عن تشكيل لجنة مختصة برئاسة المدير التنفيذي للمحلية لإعادة النظر في هيكلة الخدمة وتوزيع الورديات وتخصيص سيارات نفايات لكل قطاع لتحديد مسؤوليتها عن الأحياء السكنية والأسواق والمرافق العامة، كاشفاً عن خطه لتأهيل جميع الآليات بواقع «100» آلية كبيرة ستدخل الخدمة تدريجياً، بجانب استكمال كافة معينات إنجاح العمل.
وكشف أبوشنب عن بدء إجراءات تشديد الرقابة المحاسبية تجاه التقصير الحادث من قبل العاملين الذين تقاعسوا عن العمل في بعض القطاعات، خاصة القصور الواضح في نظافة بعض الشوارع الرئيسة والأحياء السكنية والأسواق، والتشديد على ترشيد الصرف في غير الأولويات وتصحيح الأوضاع الإدارية والترهل في العمالة. تجدر الإشارة إلى أن الاجتماع اطلع على أداء شركة النظافة الجديدة والمختصة بنظافة قطاع وسط الخرطوم، موجهاً بالارتقاء بالقطاع نسبة لخصوصية المنطقة وأهميتها في أولوية الخدمة.

الانتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *