محمد عبد الماجد : شيعوا (الممتاز) الى مثواه الاخير ..اللـه يرحم (العدالة)

محمد عبد الماجد : شيعوا (الممتاز) الى مثواه الاخير ..اللـه يرحم (العدالة)

هل تصدقوا ان الامل هذا الموسم سوف يلعب بسبب (خمج) لجنة الاستئنافات وفسادها مع المريخ في الدوري الممتاز اربع مرات
هؤلاء اشبه بالذين تفرزهم (صحانة الفتة) – هم نتاج طبيعي للمصلحة وتحويل الرصيد والعاطفة عندما تفتقد الهدي والرشد
انتقلت لعبة كورة القدم من (المستطيل الاخضر) الى (المكاتب) حيث تملك لجنة كوّنت قبل ايام معدودة ان تمنح المريخ (5) نقاط
هذه الاسماء التى كوّنت (لجنة الاستئنافات) علاقتها بالمريخ اكبر من علاقتها بالعدل والقانون
لو ان هناك كلمة اقسى من (الفساد) لاطلقناها عليهم – لذلك لا بد لنا من الاعتذار للفساد ونحن نصفهم به.
الفساد لم يعد في انك (تكسر ليك خزانة).
الفساد لم يعد في انك (تتلب) ليك على بيت.
الفساد بقى اكبر من كدا – بقى اخطر.
ممكن يكون في منتهى الاناقة واللطافة والشفافية والريحة الذكية.
الفساد بقى بالقانون.
البدلة الفل ست..والكرفتة والسيارة الفارهة.
على اعلى المستويات.
الفساد نفسه (ارحم) من هذا الذي يفعلونه.
للفساد ان يرفع دعوة اشانة السمعة …اذا ارتبط بهم وعرفوا به ..ما يفعله اتحاد كورة القدم السوداني عبر لجانه (الموجهة) تجاوز الفساد بمراحل بعيدة.
الفساد ولا حاجة بالنسبة لهذا الذي يفعلونه.
الفرق الهابطة بحددها اسامة عطا المنان.
البطولة بتمنح من (المكتب).
اللقب زي كأنو (سلعة) تشتريها من (السوبر ماركت) او من (صيدلية).
تشتريه بالقروش.
بالمصلحة والعلاقات.
لقب الممتاز بقى متل (طلب الفول).
هذه الاسماء التى كوّنت (لجنة الاستئنافات) علاقتها بالمريخ اكبر من علاقتها بالعدل والقانون.
هؤلاء اشبه بالذين تفرزهم (صحانة الفتة) – هم نتاج طبيعي للمصلحة وتحويل الرصيد والعاطفة عندما تفتقد الهدى والرشد.
النقاط يتم الحصول عليها من (الحولية).
تكية (لجنة الاستئنافات).
اتحاد كورة القدم الذي اصبح يوزع (النقاط) بالعلاقات والمصالح ..يثبّت فريق ويهبّط آخر (على كيفه) ..يمنح ضربة جزاء ويسلب هدفا صحيحا – رأي ان ينقل (اللعب) من (الملاعب) ليكون في (المكاتب).
بقوا يلعبوها فوق.
انتقلت لعبة كورة القدم من (المستطيل الاخضر) الى (المكاتب) حيث تملك لجنة كوّنت قبل ايام معدودة ان تمنح المريخ الحق في الاستيلاء على (5) نقاط بغير وجه حق.
لماذا رمضان عجب ولماذا ضفر وبكري المدينة ..ونتائح المباريات اصبحت تحسم عبر (سمير فضل) و(الفاتح خضر) – وآخرين تستقبل (كروشهم) للارصدة المحولة بدلا من جوالاتهم الحوالة.
هذا الاتحاد قضى على شرف المنافسة ..وقضى على العدالة فيها ..وذهب ابعد من ذلك وانتهى حتى من (الحياء).
ما بخجلوا.
ما حاجة (السحالف) بفضلية الحياء …هذه الخصلة لا تعنيها في شيء ..ولا تهمها في امر.
انتزعت منهم تلك الفضيلة …ليمشوا بين الناس بكل هذا (الظلم)…والتخبط والعشوائية والمصلحة الخاصة.
صاروا يتحركون بيننا بدون (خجل) بقوة عين تفتقدها حتى (الثعالب) عندم تهجما على مزارع البطيخ..فلا تجد غير ان تفقد (اذيالها) مقابلا للبطيخ.
لو تفقدوا انفسهم الآن لوجدوا انهم يتحركون بين الناس بـ (اذيال).
ماذا تنتظرون من اتحاد كورة قدم حوّل مكاتب الدولة ومؤسسة كورة القدم الى (وكالات سفر).
بحسبوها بالتذاكر والحجوزات.
ماذا تنتظرون منهم وهم كل الذي ينتظرونه نصيبهم من (النثرية) وحقهم من السفرية القادمة.
سفر الفنادق ..لا تنتج غير هذا (الخذلان).
خبر الفنادق يفتقر للمبدأ والمثل والقيم.
هؤلاء لا تهمهم اللعبة ولا يعنيهم الوطن في شيء ..هم جاءوا للخروج باكبر نصيب من الفوائد والنثريات والسفريات.
ضباط الاتحاد اصبحوا (تجار) يمارسون نشاطا (تجاريا) بدلا من النشاط الرياضي ..لا تعنيهم كورة القدم في شيء.
يبقى هلال كادوقلي بما يحققه من مصلحة لهم ..ويهبط (الميرغني) لأن لا فائدة تجني منه لجيبوهم.
لجنة الاستئنافات لو ان (للدوم) ضميرا لقال لهم ان هذا الذي تفعلونه لا تفعله لجنة تأبين.
لو ان (الدوم) تحدث لضحك على هذا الذي تخرجونه.
لو ان القانون الذي تحكمون به وترجعون له …طالع من (فرن بلدي) ما كان الحال وصل بينا الى هذا الذي وصلتوا لنا به.
حتى (الكباريهات) عندها لوائح وضوابط تعمل بها ..بي اي لائحة انتم تعملون؟.
لجنة الاستئنافات التى كوّنت من اجل هذا (الغرض) – من اجل ان تخرج هذا (الجنين) المشوه ..انتظرت حتى ثبت الاتحاد العام هلال كادوقلي ليبقى غير متضررا بالنقطة التى سحبت منه بغير حق.
وانتظرت لجنة الاستئنافات بقاء الامل عطبرة ضمن اندية الممتاز ثم جاءت لتنظر من بعد في اعادة مبارياته مع المريخ.
هل تصدقوا ان الامل هذا الموسم سوف يلعب بسبب (خمج) هذه اللجنة وفسادها مع المريخ في الدوري الممتاز اربع مرات.
هذا فساد لا يخجلون منه.
لجنة الاستئنافات والتى اكدت في ردها على (تمثيلية) مطالبة الاتحاد بفحص القرارات ان الاتحاد لم يقدم لها مستندات جديدة.
واين هي (المستندات) التى استندت عليها اللجنة في قراراتها التى تمسكت بها.
كل الذي استندت عليه اللجنة في قراراتها (سمع اضان) ..ومكالمات هاتفية وتوجيهات عليا ومصالح خاصة.
هل يعقل ان يعاقب هلال كادوقلي بمستند (قوالة).
هل اصبحت (القوالات) هى التى تسير النشاط الرياضي في السودان.
أيعقل ان يعاقب هلال كادوقلي على تسجيل لاعب مضى على قيده في الفريق العام والنصف العام.
لاعب تم تسجيله بمستند من رئاسة الجمهورية واعتمدته لجنة التسجيلات ومجلس ادارة الاتحاد العام ..ومارس نشاطه مع فريقه موسم ونصف الموسم.
أيعقل بعد كل هذا …ان يعتبر قيد اللاعب غير صحيح وان ترفض اللجنة (مستند) من رئاسة الجمهورية لتعمل لنا بـ (قوالة).
اي عدل هذا؟.
بقدر ما حدثونا عن الفساد وعن التخبط ..لم نكن نتوقع ان تصل الامور لهذا الحد.
أيقعل ان يرجع (وهميا) على اعتداء لاعب علي حكم قبل سنة في الدوري المحلي في القضارف ليتم معاقبة الامل عطبرة واعادة مباراة الفريق امام المريخ.
بكري المدينة اعتدى لفظا وجسمانيا على الحكم عبدالجبار ..شاهده كل الناس في شندي وجاء ذلك في تقرير الحكم ..مع ذلك يلعب (بكري المدينة) الآن مع فريقه بينما يوقف اللاعب (عمر عثمان) باثر رجعي وبتقرير (مصنوع) ومدفوع الثمن.
كل الوقائع والمقومات الموجودة الآن تثبت ان (البيع) اصبح على اعلى مستوى في كورة القدم السودانية.
الذي نعرفه نحن ان (يبيع) لاعب ..او حارس مرمي او (مدرب) المباراة ..لكن ان تحدث (البيعة) على اعلى مستويات وعبر لجان قانوينة يبقى علينا ان نقول على الكورة السودانية العوض.
ليس هناك (فسادا) اعظم من هذا الذي نشاهده الآن.
كل طلبات (فحص المراجعة) الاسطوانة التى شغلها لنا الاتحاد العام منذ الاسبوع السابع للدوري الممتاز اتضح انها (طبخة) بايخة.
تمثيلية سخيفة.
كل هذه الطلبات والفحوصات (الوهمية) كانت من اجل ان يثبت الامل وهلال كادوقلي ثم من بعد تصدر اللجنة قراراتها.
حتى ابعاد لاعبي المريخ من المنتخب بحجة (المعاقبة) اتضح انه (تمثيلية).
كل الاشياء مرتب لها ومرسوم لها السيناريو والحوار – ولا متضرر من تلك (التمثيليات) غير الهلال.
هذا (الخداع) واللعب على الدقون عواقبه سوف تكون وخمية وكوارثه سوف تكون كبيرة.
الكورة السودانية منها العوض وعليها العوض.
علقوا النشاط.
اقلبوها (مول تجاري).
طلمبة بنزين.
دكان ناصية.
حكاية (الكورة) دي انسوها.
في ظل هذه الاوضاع وهذا الاتحاد لن تحقق اي انجازات ..سوف تظلوا هكذا تتكسبون من (تحت التربيزة).
يبحثون فقط على ان يزيدوا نصيبهم وان يرفعوا دخلهم الشخصي ..لا بتهمهم كورة ولا وطن.
نحن وصلنا المحطة الاخيرة.
اضربوا صيوانات العزاء.
شيعوا الكورة السودانية.
اللعبة انتهت.
الضماير باعوها.
والمصلحة قدموها حتى على الوطن.
لن يكون هناك (نجاح) في ظل هذه الاوضاع.
استمرار الهلال في هذه الاجواء يجعله شريكا في هذا الفساد.
بقاء هذا الاتحاد واستمراره يبقى كارثة.
كورة القدم (لعبة شعبية)…اتضح لنا الآن انها لعبة (سياسية).
ولا عجب اذا كان الفساد قد ظهر من بلاتر وبلاتيتي ..إلّا يظهر في اولئك (التجار).
الكورة اتضح انها (كضبة) كبري.
حارقين دمكم في الفاضي.
في حاجات ما بتستاهل.
بتغشوا الناس ..وبتلعبوا عليهم.
بيضيعوا (عرق) اللاعبين ..وتجاروا في (جهد) الاندية.
الما بشوف من الغربال يبقى اعمى.
وهذا الذي اخرجته لجنة الاستئنافات لا مسمى له غير (الفساد).
ما عندو اي اسم تاني.
حتى هلال كادوقلي والامل عطبرة اصبحوا جزءا من اللعبة.
كلهم استفادوا من هذه القرارات ..إلّا الهلال.
لا اعتقد اننا نمتلك (مجلس) عنده موقف.
اشك في ذلك.
مجلس الهلال اضاع بكري المدينة وربما يضيع ولاءالدين ..وقد يضيع لقب الممتاز.
وفوق هذا كله اضاعوا مواقف الهلال.
الهلال لا يظلم على هذا الشكل.
حقوق الهلال لا تضاع بهذه الصورة.
ان عجز الهلال من ان يسترد حقه ..يبقى من حق لجنة الاستئنافات واتحاد الكورة ان يظلمه.
المصالح قد تكون متبادلة.
كلهم (تجار).
اللـه يكون في عون الوطن.
…………..
ملحوظة : باظت.
هوامش
اسامة عطا المنان افضل (ممثل).
ظل يقوم بدور بائخ.
مجدي شمس الدين عاوز يطلع بالنصيب الاكبر.
بفكر في نفسو.
اسوأ ما في جمال الوالي انه جعل مثل هذه (الاساليب) تتدخل على الوسط الرياضي.
قبل جمال الوالي لم تكن هناك مثل هذه الاساليب.
يبدو ان الدولة وجدت انها غير قادرة على دعم جمال الوالي بالمال ..فارادوا ان يدعموه بالنقاط.
كاريكا اللاعب السوداني الوحيد في القائمة الاولى لافضل اللاعبين الافارقة في العالم.
ومكسيم هو الحارس الافضل.
والكوكي لا يخسر.
والجوهرة الزرقاء كلفت الكاردينال اكثر من (60) مليار.
لكن كل هذه الاشياء لا قيمة لها ..لأن نتائج المباريات اصبحت تحسم في المكاتب.
اتجاوزنا مرحلة (ضربات الجزاء)…بقوا يحسموها بالتلفونات.
بعد ان يمنح المريخ (5) نقاط بغير وجه الحق ..يبقى الهلال ايضا متصدر.
الجماعة ديل ما بخجلوا.
لجنة حكام ولجنة الاستئنافات ..وبرضو الهلال متصدر.
ما اعظم الهلال.
عليكم اللـه هسع انتوا ما بتخجلوا من الوضع دا.
خلوهم الهلالاب.
المريخاب ..ما بخجلوا.
العدالة انتهت.
المنافسة الشريفة عليها العوض.
الكورة بقى يلعبها سمير فضل …والفاتح خضر.
يوم اسود وحقيقي في كورة القدم السودانية.
اذا كان اعضاء المريخ في الاتحاد بسيروا الاوضاع بهذه الصورة اين الاعضاء الذين ينتموا للهلال.
كيف لهم ان يتركوا لهم ان يعثوا فسادا في كورة القدم.
هذه صورة حقيقية …لحقيقة الاوضاع في السودان.
بهذه الصورة ..تسيّر الامور.
هذا هو واقعنا.
الناس البتكلموا عن العدالة والقانون والامانة ..مفروض يسكتوا.
تتخيلوا بعد الكلام دا كلو قرارات لجنة الاستئنافات ما عندها اي قيمة.
اللجنة اصدرت قرارا من الاسبوع السابع للدوري الممتاز حتى الآن لم ينفذ.
بلوا القرار واشربوا مويته.
………
عاجل : ادفنوه.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *