يطلق زوجته بعد انفاقها 150 الف درهم على فستان الزفاف

طلق رجل زوجته لأنه كان غاضبا بسبب إنفاقها أكثر من 150 الف درهم على فستان الزفاف بدلا من استخدام المال لدفع تكاليف حفل زفافهما.

وكجزء من عقد الزواج (قبل حفل الزفاف)، وافق الرجل على دفع 150 درهم للمرأة لانفاقها على حفل الزفاف وبطاقات الدعوة وعلى تجهيزاتها .

وبعد حفل الزفاف، اكتشف الزوج أن ديون زوجته تتراوح بين 150 الف الى 200 الف درهم وأنها اقترضت هذه الأموال للإنفاق على الحفل.

وعند مواجهة زوجته اعترفت هذه الأخيرة لزوجها أنها صرفت المبلغ الذي أعطاها إياه على فستان الزفاف.

وقالت مصادر قريبة من القضية أن الزوج غضب جدا وقدم طلبا للحصول على الطلاق أمام المحكمة الشرعية، حيث أنه قرر ترك زوجته بعد فترة وجيزة من اعترافها له بأنها لم تبلغه قبل حفل الزفاف بأنها اقترضت المال من الأقارب والأصدقاء لتغطية النفقات.

و أضاف المصدر أن الزوجة اضطرت أمام مطالبة المقرضين لها بتسديد المال إلى إخبار زوجها و سألته سداد ديونها.

وقد حصل الزوج على الطلاق.

البيان

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *