إضراب أطباء مستشفى ود مدني لعدم سداد حوافز سبتمبر

إضراب أطباء مستشفى ود مدني لعدم سداد حوافز سبتمبر

نفذ الأطباء العموميون ونواب الاختصاصيين بمستشفى ود مدني إضراباً عن العمل بالعيادات المحولة والحالات الباردة، لعدم صرفهم حوافز شهر سبتمبر المقدرة بمبلغ (100) ألف جنيه. وكشفت مصادر مطلعة لـ(الجريدة) أمس أن وزارة الصحة بالجزيرة أصدرت قراراً يقضي بأن تدفع المستشفيات الحوافز من إيراداتها الذاتية، وأشارت إلى أن الحوافز بمستشفى ود مدني تنقسم لجزئين جزء تقوم بدفعه المستشفى حيث تدفع (300) جنيه للطبيب العمومي و(400) جنيه لنواب الاختصاصيين، إضافة الى مبلغ (100) جنيه الذي تدفعه وزارة المالية بالولاية لدعم الحافز.
وأبانت المصادر أنه تم الاتفاق على الإضراب لمدة يوم في حالة عدم دفع الاستحقاقات حتى اليوم العاشر من الشهر التالي، ونوهت الى أنه تم تحديد السابع عشر من الشهر الجاري للإضراب، وأوضحت أن التاريخ المشار اليه تزامن مع عطلة رسمية لذا لم ينفذ فيه الإضراب، الذي نفذ يوم أمس الثلاثاء، ولفتت المصادر الى أن الأطباء سيزاولون عملهم اليوم الأربعاء، ونبهت الى احتمال معاودة الإضراب مجدداً في حالة الفشل في سداد الحوافز.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *