محمد عبد الماجد : “كل القبيلة تلجمو يكسر قناعتو ويفر ما يرضى غير الريح تجادلو وتقنعو”

محمد عبد الماجد : “كل القبيلة تلجمو يكسر قناعتو ويفر ما يرضى غير الريح تجادلو وتقنعو”

الكاردينال استعمل (الذكاء) في خطابه ..وارهب الجماعة ..واشتغل ليهم بي طريقة (سياسية) زي طريقتهم
ما بكروك بي نقطة ومنصب…ما بحجوك بي لفة ومكتب …يا هو هلالنا الحب والمذهب
جمال الوالي الكان عامل ليكم (ستار) فات …بعد إستقالة جمال الوالي ..ناس مجدي وأسامة ومعتعصم بقوا قاعدين في الصقيعة
يا أمير كمال مفروض انت تنفذ (الانسحاب) مع الهلال والامل والميرغني و(ولاء الدين) ..افهموها بقأ
لي اي مشجع هلالي عادي ..امس كان في استاد الهلال.
لي اي هلالابي.
ما بفطموك بالشطة …او فردة نعال …
ما بنعسوك بالهزة …او قول الجُهال…
ما برفعوك بالشّبه …بي ظلم الرجال…
معروف يمين بالعزة ..انك ود نضال…
البابا …كان بيناتنا يعرض في الجبال …
يا هو الهلال…
تنقا …وجمال…
بشه …وتعال….
……..
نخش في حتة تانية (حساسة شوية).
ما بكروك بي نقطة ومنصب…
ما بحجوك بي لفة ومكتب …
يا هو هلالنا الحب والمذهب ..
فيه عشمنا …النيل الاعذب…
ليه كلامنا …البيت الارحب…
…..
القصة لسه طويلة :
ما كان بيناتنا وبينك غير (القهوة)…
ومرقة تنقا…
وقون الوالي…
لمن كان في (اللاين) بيطلع ..كان بتقيف الدنيا وتلهث…
تهرد فيهم..
تقطع ليهم…
وما تخليهم…
ولمن (حاتم) يمسك ايدو ..كان بنمشّي..
شوفوا (الضو) والباك الخامس …يُخفى ويظهر …وما يتلاقى..
شتات بي غادي…
شظايا …وحبة …
وجرية زيكو…
شوفوا فريقكم كيف بتبهدل ..لما الكورة تكون عند (زاهر)…
ديل ما نحن …يزيدوا نقاطنا ..ناس الفاتح ..ومجدي (قرفنا).
ديل ما نحن …العادو الكورة…
ناس سيدنا وود الحلة…كومنا وكومكم …
ناس (والينا).
سوا قروش الفقرا – قصور… وللمقصورة يسوا جسور…
وكل ما يظهر حق …زولكم تاني يلف ويدور..
ننده اسمو ..يكون ما حضور…
ديل ما نحن …المرقو (الشرطة)…
وقالوا (النكتة) …
ومجدي يطبطب فيهم (سُكتة)…
وود سيد احمد ..مرة اذاعة ..ومرة صحيفة ..ومرة يجيك في (شاشة) سخيفة..
ود سيد احمد قرب يبقى في كل (رغيفة)…
يبقى الحصة..
وجرس الحصة…
ودرس الحصة…
وقبل الحصة..
وبعد الحصة…
يبقى الفسحة..
وبين الفسحة…
ويبقى البيت والناس والسُنحة.
ديل ما نحن ..اتسلطنا …
وبعنا اهلنا..
وديل ما نحن …ضربة وقون في كل مباراة…
وحالة طرد ..وباقة ورد …والكورة مسيخة…
وكل ما يلتق فيها …مخارج شيبة وسيحة…
بتبقى رخيصة…
يا ساحرنا ..
كان تفرحنا عيونك …لما تغازل فيها شمالك..
واحد يوقع..
واحد يرجع …
تاني يعود من اول يرضع…
لمن (تنقا) يفرتك حالكم …
لا حارسكم ..لا فارسكم ..بفهم حاجة…
لا سيدكم …لا داعمكم…
ببقى طعمنا – طعم الشاي اللافي الحلة …
طعم القون …بتغني المُلة…
ما بتبيع (الموقف) حاشا..
لا بتصالح..
لا بتهادن…
لا شفعنا بعرفو يولالو…
ما بتباكو ولا بتجارو..
ما هو هدفنا …
الفول والعيش والسكر …
الموية الباردة …
الضل الواقف …جابو لو زيادة …
ديل ناس بشه …
يسندو – رتاق الحال المائل…
من ما قمنا …
من سليمان ود عبدالقادر …لي عند زيكو…
كل ما تشد …وتسخن فيكو ….
كنتوا بتجروا…
تطلعوا غادي …
وين الكورة ؟…
قبل سنين شالوه جدودها …
ولي ناس مجدي واسامة وجعفر…
من زيكو لي عمك (سمير)..
تاني بنسأل ..وينها الكورة؟..
لا قانون لا كورة بتلعب …
………………………………………
كان المشهد اكبر من كل (الحصص) – الحضور اعظم من كل (الخيالات).
هذا هو الهلال ..رهنانا فيه على (الموقف) ، ابدا ما على (ضربة جزاء).
ولا كوتة تصريحات من محمد سيد أحمد.
عم شبشه …لا اتغير ولا اتبدل ظل يورّث شعب الهلال ادبه …وجميل خصائله.
يوم اتسجل والي الدين محمد عبداللـه – او قبل ان يتسجل رسميا …(كما هو موقف ولاء الدين الآن).
دخل العم شبشه لمخزن الهلال ليخرج فانلة لوالي الدين الذي كان يفترض ان يلعب مع الهلال والهلال يلاعب فريق النيل مدني على شرف انتقال الوالي للهلال.
والي الدين كان وقتها (مريضا)…جسمه النحيل لا يقوى حتى لحمله وهو يشكي من (الملاريا).
مع ذلك لم يمنعه المرض ولا الاتحاد ان يلبي رغبات جماهير الهلال.
والي الدين كان يضع في ذلك اليوم مملكة عشقه في الهلال ليصنع ذلك التاريخ الباقي ..وذلك الاسم الذي ظل يلمع يوم بعد يوم.
عم شبشه دخل لمخزن الهلال دون ان يتخير (قميص) لوالي الدين …اختار (فانلة) والغرفة مظلمة تبين بعد خروجه من المخزن انها الفانلة رقم (9).
لتختار (الصدفة) او الاقدار الرقم (9) الذي مازال خالدا عند جماهير الهلال.
مازال والي الدين يملأ الرقم ..كلما لبس لاعب في الهلال الفانلة رقم (9) عادوا بالذاكرة لوالي الدين محمد عبداللـه رحمة اللـه عليه.
الاقدار لم تقدم لنا في هذا المشهد (والي الدين) فقط ..بل قدمت لنا عم شبشه ايضا الذي مازال ممسكا بقمصان الهلال.
اتركوا عم شبشه يختار رقم فانلة (ولاءالدين).
خلوا الاقدار ترسم لينا موعد آخر مع الابداع.
هكذا نحن الهلالاب ..بنخليها تمشي ..زي ما تمشي تمشي …لا بنحسبها ولا بنعاين لي زول.
موقفنا طالع من نوايانا.
ونوايانا زي الشعار الذي نلبسه ..نوايا ناصعة البيان.
في الغالب …كانت تفرح جماهير الهلال عندما تظهر موهبة جديدة في الهلال.
جماهير الهلال تعشق اللاعب الموهوب صاحب المهارة الكبيرة.
اي لاعب مهاري ..يصبح في (5) دقائق نجم.
يصبح محبوب الجماهير.
وفي العادة تبحث الجماهير عن اللاعب الموهوب في المباريات الكبيرة.
اظن اننا حق علينا الآن ان نقول ان الاحداث الاخيرة اعطتنا (رئيس) نثق في قدرته على قيادة الهلال.
منحنا ذلك الموقف اشرف الكاردينال.
بذلك الموقف – دخل الكاردينال لقلوب جماهير الهلال وهذا هو المكسب الاكبر ولو لعب الهلال في الدرجة الرابعة.
يكفينا ان الايام من قبل منحتنا رجلا في قامة الطيب عبداللـه.
الطيب عبداللـه ..لماذا هو بكل هذا الحب والمكانة والالق المستمر.
الطيب عبداللـه بذلك البهو والجمال – لأنه كان رئيسا قويا ..وصاحب شخصية (هلالية) حق علينا ان نفتخر به.
نريد من رؤساء الهلال ان يسيروا على نهج البابا.
على نهج مانديلا ..حيث الموقف والتاريخ …والهلال.
كل الروائع جمعها الطيب عبداللـه في شخصه فكان (الهلال).
اذا جاء رئيس غدا او بعد عشر سنوات ..وحقق كاس العالم للاندية ..لن يبلغ تلك الدرجة التى بلغها الطيب عبداللـه عند جماهير الهلال.
وهذا يثبت ان القياس في الهلال ليس النتائج ولا البطولات.
القياس عند جماهير الهلال – (المواقف).
وهذا موقف ..حق علينا ان نفرح به من الكاردينال.
موقف فيه (الهلال).
نحن لا نريد اكثر من هذه المواقف.
لا نفضل سواء المواقف القوية.
ديل نحن كدا.
وكما قال عاطف خيري (يا فرس كل القبيلة تلجموا يكسر قناعتو ويفرو ما يرضى غير الريح تجادلو وتقنعو).
نحن ما في زول تاني يتكلم معانا غير (الريح).
فقدنا الثقة في اي زول.
الجماعة ديل كلهم ما مضمونين.
برانا بنقيف ..وبنفرح بي مواقفنا.
…………..
ملحوظة : يا امير كمال مفروض انت تنفذ (الانسحاب) مع الهلال والامل والميرغني وولاء الدين.
هوامش
البقعدك مع الجماعة ديل شنو يا امير كمال؟.
جمال الوالي ذاتو قال ما بقعد.
يا زول نفذ (الانسحاب).
انت زي ناس بشه وكاريكا ومساوي.
تدخل جهاز الامن في تسجيل جمعة برضو مفروض ..والواقعة تثبت ضعف الاتحاد وتؤكد ان الاتحاد يدار من الخارج.
الكاردينال استعمل (الذكاء) في خطابه ..وارهب الجماعة ..واشتغل ليهم بي طريقة (سياسية) زي طريقتهم.
لكن نحن برضو ضد تدخل الجهاز والرئيس في كورة القدم.
مجدي ومعتصم واسامة ..ايامكم قربت.
براكم بتجيبوا الهوا لي روحكم.
جمال الوالي الكان عامل ليكم (ستار) فات …بعد استقالة جمال الوالي ..ناس مجدي واسامة ومعتعصم بقوا قاعدين في الصقيعة.
فريق الميرغني ايضا قدم موقفا كبيرا.
رغم مغادرة الميرغني للممتاز ..لكنه قدم موقفا كبيرا ..وغادر الممتاز بي شرف.
رغم ان الممتاز فقد شرفه.
لكن الميرغني غادر بشرف.
التحية للميرغني الانيق.
الميرغني الكبير.
اما الامل عطبرة فقد قدم درسا للجميع.
الآن عرفنا لماذا يريدوا ينزلوا الامل.
محمد سيد أحمد الايامات دي عداده رامي زي طه سليمان.
تفتح اي قناة تلقاهو قاعد يتكلم.
الاذاعات الخاصة ..الصحف.
الغريبة محمد سيد أحمد عندو الف رأي في معتصم ومجدي واسامة.
صلاح ادريس بقى برة الشبكة.
راحت عليه.
انسوا صلاح ادريس.
الهلال يحتاج اي جوزيه مدرب الاهلي المصري السابق.
مدرب بطولات ..ومدرب ملتزم ومنضبط.
يجب ان تكون هناك نقلة في الجهاز الفني للهلال.
يحتاج الكاردينال ان يحدث الفارق عبر الجهاز الفني.
مع تأمين ولاءالدين ..يجب تأمين ابوعاقلة.
لاعب ام بدة لاعب وسط مكتمل …والهلال يحتاج لهذا العنصر.
في ظني ان نجم الموسم الحقيقي هو نصرالدين الشغيل.
الشغيل قدم موسما كبيرا ..في صمت وهدوء وتضحية وبعيدا عن الاعلام والضجيج والمشاكل.
الشغيل هو نجم الموسم الاول.
الكاردينال الذي افرح جماهير الهلال بموقفه هذا ..ينتظر منه ان يفرح جماهير الهلال في التسجيلات.
بعد الشعبية الكبيرة التى حققها الكاردينال بموقفه الاخير ..على الكاردينال ان يؤكد هذه الشعبية بنجاحات في التسجيلات.
الجوهرة شغالة.
والجماهير خلف الهلال.
………………
عاجل : امير كمال بعد كلام الكاردينال امس ..قالوا قال ليهم عاوز تسعة مليارات …اعضاء لجنة التسيير في المريخ فكروا يقدموا استقالاتهم من تاني يوم.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *