بعد الشائعات التي وجهت اليه الأمير الوليد ينفي مزاعم حول تأييده الإسرائيليين بمواجهة الفلسطينيين: أخبار مفبركة ومقابلة مزيفة

بعد الشائعات التي وجهت اليه الأمير الوليد ينفي مزاعم حول تأييده الإسرائيليين بمواجهة الفلسطينيين: أخبار مفبركة ومقابلة مزيفة

أصدر المكتب الخاص للأمير السعودي، الوليد بن طلال، أحد أغنى رجال الأعمال في العالم، بيانا نفى فيه صحة ما نسبه إليه موقع إخباري زعم أنه ينقل عنه تأييده للإسرائيليين بمواجهة الفلسطينيين، مشيرا إلى أن الموقع دأب على نشر مواد مماثلة تحمل مزاعم مزيفة.

وجاء في البيان الذي تلقته CNN بالعربية الخميس، إن المقال الذي نشره أحد المواقع “مزيف بالكامل وغير صحيح” مؤكدا أن الأمير الوليد لم يتحدث إلى وسائل الإعلام الكويتية التي ذكرها الموقع، كما لم يدل على الإطلاق بالتصريحات المنسوبة إليه.

وكان الموقع الذي يصدر بعدة لغات بينها الإنجليزية والإيطالية، قد نسب إلى الأمير قوله إنه سيقف إلى جانب الإسرائيليين بحال اندلاع انتفاضة جديدة، وأن المجتمع السعودي بات أكثر تقبلا لإسرائيل، ونسب الخبر إلى صحيفة كويتية، ولكن بمراجعة CNN بالعربية للصحيفة المشار إليها لم تتمكن من العثور على المقابلة المزعومة.

وقد أشار مكتب الأمير الوليد إلى أن الموقع الذي نشر الخبر “دأب في السابق على نشر المواد المزيفة والمفبركة حول الأمير الوليد دون أن يتصل بمكتبه للتأكد من صحتها” معتبرا أنه لم يعد “مصدرا إخباريا” جديرا بالثقة.

يذكر أن الأمير الوليد من بين الشخصيات التي تطالها الشائعات على الدوام من خلال نسبة تصريحات إليه على اعتبار دوره الاقتصادي الكبير إلى جانب موقعه في الأسرة الحاكمة.

CNN

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *