اكتشاف عقار ناجع لمرض الكلازار

أعلن خبراء فى أمراض اللشمانيا وطب المناطق الحارة بشرق أفريقيا عن التوصل لعلاج ناجع لمرض الكلازار الذى تسببه الذبابه الرملية بنسبة كفاءه بلغت ” 95%” ويتكون العقار المكتشف من نوعين من الأدويه يتم التداوي به لمدة 17 يوماً بدلاً عن شهر، وصنف مدير معهد الأمراض المستوطنة بجامعة الخرطوم ممثل السودان

فى هذه الاجتماعات بروفسير أحمد مضوي موسى، صنف الكلازار بأنه القاتل الثاني في السودان بعد الملاريا، بينما يعتبر القاتل الأول في بعض الولايات، كاشفاً عن انتشار المرض بنسبة 80% بولاية القضارف، تليها ولايات سنار وكردفان والنيل الأبيض ودارفور، وأكد د. مضوي تسجيل مابين (8) ألف إلى (12) ألف حاله سنوياً بالسودان بنسبة وفاة تتراوح ما بين 5% إلى 10% معظمها وسط الأطفال، مشيراً إلى أن تأخير التشخيص يؤدى لضعف الاستجابه للعلاج ومن ثم الوفاة، لافتاً فى الوقت ذاته لتوفر دواء الكلازار بالبلاد.

اخر لحظة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *