حزب الأمة: السلطات منحتنا إذنا للإحتفال بذكرى أكتوبر والمهدي أول المخاطبين

أكد حزب الأمة القومي في السودان أن السلطات منحته تصديقا لإقامة احتفال جماهيري بالذكرى الـ 51 لثورة أكتوبر في مدينة أمدرمان، مساء السبت، وأفاد أن الاحتفال سيتضمن مخاطبات لقادة القوى المعارضة ستبدأ بخطاب لرئيس الحزب الصادق المهدي المقيم في القاهرة، منذ العام الماضي.

وكانت السلطات المحلية في أمدرمان قد سمحت لتحالف قوى الإجماع الوطني المعارض بتنظيم ندوة بمناسبة ذكرى أكتوبر في ميدان المدرسة الأهلية الخميس قبل الماضي، كما أقامت حركة “الإصلاح الآن” ندوة قبلها في ميدان الرابطة بضاحية شمبات في الخرطوم بحري.

ونفى نائب رئيس الحزب فضل الله برمة ناصر لـ “سودان تربيون” أنباء تحدثت عن رفض محلية أمدرمان الاستجابة لإخطار تقدم به حزب الأمة لإقامة ندوة بميدان “ود البشير”.

وكانت نداءات تعبوية انطلقت، الجمعة، للاحتشاد بدار الحزب بعد أن رفضت السلطات إقامة ندوة أكتوبر بميدان “ود البشير” خوفا من جماهير حزب الأمة وطائفة الأنصار.

وقال برمة إن المحلية تحفظت على إقامة الندوة بميدان “ود البشير” نسبة لوجود محطة كهرباء ومحطة لخدمة الغاز بجوار الميدان، وطلبت من الحزب نقل الندوة لأي مكان يختاره، حيث تم اختيار ميدان “الخليفة” وصادق معتمد المحلية على الإخطار.

وأوضح نائب رئيس حزب الأمة القومي، أن اللجنة المنظمة لإحتفال أكتوبر رأت أنه من الأجدى تحويل الندوة إلى دار الحزب المجاور للميدان، لأسباب لوجستية تتعلق بتوصيلات الكهرباء والظروف المواتية بالدار.

وأكد برمة أن الاحتفال بذكرى ثورة أكتوبر سيبدأ عصرا برقصات شعبية، ثم بمخاطبات لجميع قادة القوى السياسية المعارضة، وقطع بأن المخاطبات ستستهل بخطاب لرئيس الحزب الصادق المهدي.

ورأى أن الاحتفال بذكرى أكتوبر يجيئ استلهاما للعبر من حدث كبير في التاريخ السوداني ولتعريف الأجيال اللاحقة بثورة 21 أكتوبر 1964.

sudantribune

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *