د. عادل الصادق المكي : حقيرتي في بقيرتي

د. عادل الصادق المكي : حقيرتي في بقيرتي

ورد الخبر الآتي في واحدة من الصحف اليومية قبال تلاتة أيام (ترددت أنباء من مصادر موثوقة أن قناة النيل الأزرق ترغب في إصدار قرار خلال الساعات القادمة بتسريح العديد من المذيعات اللائي يعملن بالقناة حالياً، وبرر مسؤول كبير في القناة في تصريحات صحفية أن الأمر يعود إلى بعض أخطاء المذيعات المتكررة والتي أصبحت مصدر سخرية للمشاهدين، موضحاً أن الخطوة درست بشكل كامل والتنفيذ سيكون قريبا)
أولا قبال ما أدخل في النضم عن مذبحة المذيعات الأعلن عنها المصدر “المسعول الكبير”.. قناة النيل اللزرق محتاجة لتجويد من خشم الباب لحدي الجكوككة والكبابي البتختوهن قدام الضيوف.. والكراسي البيقعدو فيهن.. أرحم منهن القعاد في كرسي النص في حافلة من حافلات الكلاكلات.. الضيف مرة مشعلق فووووووق إن ساكت اتبسط وقرقر يتشنقل علي قفاهو.. ما يعرف يمسك في التربيزة عشان ما يقع واللا يجاوب وينضم.. أو كنبة أخير منها يجيبو برش يفرشوهو والضيف يتفرجخ في الواطا ويقعد يتونس.
ما قناة النيل اللزرق براها قنواتنا جت محتاجة ما للتحجويد.. محتاجة يلخوها ويعجنوها ويسووها من أول جديد كلها بدون استثناء.
يجو في النهاية عشان يداروا عيوبهم يجلطوها فوق المساكين ديل المذيعين والمذيعات.. يدوهم ملاليم ولما تفشل القناة يقولوا السبب منهم..
عمل أي قناة فضائية عمل جماعي ومتكامل.. يبدأ من إدارة القناة لحدي العامل البيلقط كبابي الشربات من الاستوديو بي عقاب عصيرن.. يعني لو في خطأ الخطأ كل الناس شركاء فيهو.. كلهم العندو أسهم والما عندو أسهم والجايبو أكل العيش والداير يربط الحمار محل يقول سيدو.. أو مدير قناة فارضاهو جهات عليا والعالي الله.. وهو مسكين راسمالو كلو رضى الجهات العليا دي، تاني يخربو.. الجلابية والشال والعربية السمحة والقدلة الفوق الفارغة…
كنا نقف صدفة نحن جمع من فقراء المسلمين أمام خشم باب مجمع قنوات.. جا واحد “النصيحة قيافة ومرتاح اللهم لا حسد!!!” جا ماري فينا بي كرعيهو فوووووووو. سلام الله مستكترو علينا لكن علا والله النصيحة وقت جا في نصنا نحنح.. سعلت دا منو؟ قالوا لي دا فلان مدير القناة الفلانية.. قلت ليهم دا لو الزمن غفل ودقس.. وبقى مدير الـ(سي إن إن).. يضربنا رصاص عديل!! غايتو مخير الله.. “قمة الجهل الغرور” وأريتو كان غرورا فوق شيتن نافعة الناس.. أها زي دا باقي لكم بتمرق من تحت إيدو شيتن فيها فائدة؟..
وزي ديل مافي الإعلام براهو البلد مليااااانة منهم نحمد الله.. أما خبر مذيعات النيل الأزرق فإن القناة تتحمل جزءا كبيرا من أخطائهن القالوها دي.. دربوهن يا اخي.. وتاني شي لو القناة بتعاني من مشاكل مالية ما تبوظو سمعتن.. وانهن ما بيعرفن وكعبات.. وما عرفتوهن كعبات إلا الناس تنضم؟.. يعني لو ما نضمو كلو واحد عندكم؟. زمنكم دا كلو إنتو وين؟.. وعينتوهن كيف؟.. وكان دوركم شنو في تلافي الأخطاء دي…؟.. يا زول أقول لكم قولة.. قنواتنا ديل كلهن… لا خيرن فيهن لا كفاية شرهن!!!. قفلوهن وصوطوهن في بعض وسووا قناة واحدة تبيض وجوهنا قدام العالم!!!.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *