حماية المستهلك تكشف عن تحويل النيابة لبلاغ الزيت المحور وراثياً للمحكمة

كشفت الجمعية السودانية لحماية المستهلك عن تحويل النيابة لبلاغ الجمعية الذي طالبت فيه بوضع ديباجة في عبوة الزيت المنتج من بذرة القطن المحور وراثياً، الى المحكمة.
وأشارت الجمعية الى إرجاع وزير العدل السابق محمد بشارة دوسة للبلاغ إلى النيابة بعد فحصه للمستندات ومعاينتها، ونوهت الجمعية الى أن نيابة حماية المستهلك والبيئة والصحة العامة أحالت البلاغ إلى المحكمة منذ 30 أغسطس من العام الحالي.
وقالت الجمعية في تعميم أمس، إن البلاغ مسنود بالمستندات التي تعززه من جهات رسمية، وإن كل أركانه متوفرة، ولفتت الى تسليم الشاكي خطاباً يشمل كل المتهمين في البلاغ.
ونبهت الجمعية وزير العدل الحالي بأن هناك جهات اشترت ما تبقى من بذرة القطن المحور وراثياً عقب إصدار مجلس السلامة الإحيائية خطاباً لبنك المال المتحد، بناء على طلب البنك، وأفاد الخطاب بأنه لا داعي لكتابة أن الزيت من كائن محور وراثياً، وأبانت الجمعية أن ذلك يخالف قانون السلامة الإحيائية الذي نص على وضع ديباجة توضح أن المنتج من كائن محور وراثياً.
وطالبت الجمعية وزير العدل بمتابعة سير المحكمة عبر نيابة حماية المستهلك والبيئة والصحة العامة، وتعيين ممثل للاتهام في البلاغ.
وطالبت الجمعية، المجلس الوطني بالاهتمام بتطبيق القوانين ومنع تعارضها ومساءلة وزير الصناعة عن بيانه بالصحف الذي طالب فيه المعاصر بعدم كتابة بطاقة تعريفية توضح أن الزيت محور وراثياً، واعتبرت الجمعية ذلك مخالفاً للقانون.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *