ترشيح فكي نائباً لرئيس “الوطني” يثير أزمة بالبحر الأحمر

ترشيح فكي نائباً لرئيس “الوطني” يثير أزمة بالبحر الأحمر

وصل المكتب القيادي للمؤتمر الوطني بولاية البحر الأحمر، إلى طريق مسدود إثر تمسك 18 من أعضائه أمس، برفض المرشح الذي دفع به والي الولاية علي أحمد حامد لمنصب نائب رئيس الحزب.

ونقل محرر شؤون الولايات بـ(الصيحة) صديق رمضان عن مصدر مطلع بالحزب بولاية البحر الأحمر قوله أمس، إن هناك 18 عضوا بالحزب أعلنوا في اجتماع غير رسمي عُقد أمس وضم 25 عضوا من المكتب القيادي، رفضهم ترشيح عبدالله إبراهيم فكي الذي سانده أربعة أعضاء وتحفظ ثلاثة عن الإدلاء بآرائهم.

وأكد المصدر انقسام أعضاء الحزب بين مؤيد ومعارض لمرشح الوالي، بينما طالب البعض الآخر بالبحث عن طريق ثالث أو أن يتدخل المركز.

وفي الأثناء أعلن نائب رئيس الحزب السابق محمد طاهر أحمد حسين الشهير بـ(البلدوزر) وقوفه خلف الوالي، بينما اتهم القيادي بالحزب محمود محمد علي بدلي أنصار الوالي السابق محمد طاهر أيلا بوضع العراقيل في طريق علي أحمد حامد لكي يفشل، مؤكدا أن ولاية البحر الأحمر تُدار من ولاية الجزيرة.

صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *