مستشفى الذرة بالجزيرة يستقبل (1600) حالة سرطان جديدة حتى نهاية أكتوبر الماضي

علمت (الجريدة) أن المعهد القومي للسرطان بالجزيرة (مستشفى الذرة) استقبل (1601) حالة سرطان جديدة، من مطلع يناير حتى نهاية أكتوبر 2015م، وكشفت مصادر مطلعة أن أغلب الحالات الجديدة خلال أكتوبر من عنصر النساء.
ونوهت ذات المصادر الى استمرار تعطل أجهزة الخرطوم الاستكشافية، مما جعل كل الولايات تتجه للمعهد القومي للسرطان بالجزيرة، وأكدت أن التردد خلال أكتوبر بلغ اكثر من (1200) حالة، وأوضحت أن أكثر الفئات العمرية المكتشف إصابتها بالسرطان في أكتوبر تتراوح ما بين (30-55) سنة، وأن العيادات الأساسية تستقبل أكثر من (100) حالة مقابلة في اليوم، إضافة إلى العيادات الدائمة التي تستقبل أكثر من (100) حالة أخرى خلال اليوم.
يذكر أن جملة الحالات التي استقبلها مستشفى الذرة بمدني خلال العام 2014م بلغت (1547) حالة فيما بلغ التردد (54720) متردداً.
وفي السياق كشف مدير سجل الجزيرة للسرطان د. محمد عثمان عن دراسة تحوي (4.500.000) شخص من مواطني الجزيرة، بهدف استكشاف نسبة السرطان في كل (100) ألف شخص، وتحديد النسبة الصحيحة، لمواكبة العالم في طريقة الإحصاء الدقيق للحالات.
وكشف عثمان أن سرطان الثدي هو أكثر أنواع السرطانات شيوعاً، وأبان أنه في حالة التدخل المبكر وتحديد المنطقة يمكن تقليل عدد الإصابات، وأشار الى أن العمل يسير بصورة طيبة خاصة في عامي 2014-2015م، ونبه لاكتمال قاعدة البيانات الرئيسية منذ الفترة من 2005-2012 م، وطالب المواطنين بالكشف المبكر لتفادي خطورة السرطان المتأخرة.

الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *